ما نحتاج لمعرفته حول الفتق السري خلال الحمل

هناك الكثير من الأشياء التي يجب الانتباه لها عندما تكونين حاملا، حيث يمكن أن تؤدي التغييرات في جسمك ببعض الأحيان إلى ظهور مشاكل نادرة أخرى.

الشيء الوحيد الذي من المحتمل ألا يخطر ببالك هو الفتق السري، إنه نادر الحدوث ولكن من الممكن أن يحدث، كما يعرف أيضا باسم الفتق البحري، هذا النوع من الفتق أكثر شيوعا وانتشارا عند النساء ويمكن أن يحدث بسبب الحمل أو يزيده سوء.

لحسن الحظ هذا النوع من الفتق في غالب الأحيان يكون غير مضر، ولكن في نسبة صغيرة من الحالات يمكن أن يكون خطيرا.

ما هو الفتق السري؟

الفتق السري أثناء الحمل لا علاقة له بالحبل السري لطفلك الذي ينمو، حيث أن الأمر يتعلق أكثر بالحبل السري الخاص بك، الحبل السري الذي كان لديك قبل ولادتك.

كل شخص لديه زر بطن لأن هذا هو المكان المحدد حيث ربطك الحبل السري بوالدتك، ما لا يمكن رؤيته من خلال عضلات المعدة هو فتحة الحبل السري الذي يقع بأسفل زر بطنك مباشرة، وهذا هو المكان الذي يشق فيه الحبل السري نفقا في طريقه للخروج من جسمك.

بعد ولادتك تنغلق هذه الفتحة بعضلات معدتك، وكل ما يتبقى من الحبل السري هو زر البطن الداخلي أو الخارجي، مع ذلك في بعض الأحيان يظل النفق بين العضلات مفتوحًا أو لا يغلق بشكل كامل.

من الممكن أن يصاب الأشخاص البالغون بالفتق السري نتيجة اندفاع الدهون أو جزء من الأمعاء من خلال هذه الفتحة الأضعف في المنطقة الواقعة أسفل زر البطن بشكل مباشر.

ماهي أسباب حدوث الفتق السري خلال الحمل؟

إذا كنت حامل فإن نمو الطفل يسبب المزيد من الضغط بداخل معدتك، حيث تصبح عضلات جدار المعدة أرق وأضعف أيضا لأنها تتمدد خلال فترة الحمل، فتسبب قوة الدفع وضعف العضلات في حدوث فتق سري أثناء الحمل.

خلال فترة الحمل يمتلئ رحمك مثل البالون حتى يصل إلى ارتفاع زر البطن في الثلث الثاني من الحمل حتى الأسبوع الثاني والعشرين، عندما يتضخم رحمك تندفع الأمعاء برفق إلى الأجزاء العلوية والخلفية من معدتك، وهذا هو السبب في أن الفتق السري أثناء خلال الحمل لا يحدث عادة في الشهور الثلاث الأولى، والأكثر شيوعا حدوثه بدءا من الفصل الثاني وما بعد.

تزداد احتمالية إصابتك بالفتق السري أثناء الحمل إذا كان لديك:

  • فتق سري قبل الحمل.
  • عضلات بطن ضعيفة وغير قوية بشكل طبيعي.
  • وجود فتحة أو انفصال طبيعي بعضلات المعدة.
  • إذا كنت تعانين من السمنة أو زيادة بالوزن.
  • وجود لديك سوائل زائدة في الجسم والعدة خاصة.

ما هي أعراض الفتق السري خلال الحمل؟

قد لا يسبب الفتق السري خلال الحمل أي أعراض على الإطلاق، فقد تلاحظين انتفاخ حول السرة، قد تكون صغيرة مثل حبة العنب أو كبيرة مثل الجريب فروت، ومن الممكن أن تظهر عليك بعض الأعراض، والتي هي:

  • حدوث انتفاخ أو نتوء حول السرة ويكون أكثر وضوحا عند السعال.
  • ألم حول زر بطنك.

ما هي آثار الفتق السري عليك وعلى جنينك؟

في حالة الفتق السري الخطيرة يمكن أن يلتف جزء من الأمعاء داخل الفتحة، وهذا يمكن أن يسبب ضغط على الأمعاء أكثر من اللازم مما يقطع إمداد الدم، وبأسوأ السيناريوهات يمكن أن يعيق الفتق السري عملية الهضم لديك ويمنعها من العمل بشكل صحيح أو يسبب بعض المضاعفات الخطيرة الأخرى، فإذا كنت قد أصبت بفتق سري أثناء أو قبل الحمل فقد يحدث مرة أخرى خلال الحمل الثاني.

لن يؤذي الفتق السري أثناء الحمل جنينك، ومع ذلك فأنت قارب نجاة طفلك وصحتك هي الأولوية.

ما هي طرق علاج الفتق السري خلال الحمل؟

قد لا يتطلب الفتق السري الخفيف خلال الحمل إلى أي علاج، ومن الممكن أن يكون التورم حول السرة ناتج عن الدهون التي يتم دفعها بين العضلات نتيجة تضخم الرحم، وهي تختفي فورا بعد الولادة.

مع ذلك فإن الجراحة باستخدام المنظار التي تتم من خلال شقوق صغيرة باستخدام كاميرا مهمة وضرورية لعلاج الفتق وإصلاحه، وبمعظم الحالات تتم هذه العملية تحت التخدير الكامل ولا تشعر السيدة بأي شيء، وتعتمد علاج الفتق السري خلال الحمل على مدى الحالة وسوئها، فإذا كانت الحالة بسيطة ولا يرافقها أية أعراض فمن المحتمل الانتظار حتى ولادة الطفل، وذلك لأن الحالة لا تشكل أي خطر على الأم والجنين ولا تسبب لها أي إزعاج، أما إذا كان الفتق كبير أو تسبب بحدوث مضاعفات كتلف في الأمعاء أو ببعض الأعضاء الأخرى، فقد تحتاج السيدة إلى الجراحة بأسرع وقت ممكن، بمثل هذه الحالات من الأمن معالجة الفتق بدلا من الانتظار.

يوصي معظم الأطباء النساء الحوامل بالانتظار حتى الدخول بالثلث الثاني من الحمل لإجراء هذه النوع من الجراحة إذا كان هناك حاجة ملحة عليها.

ما هي مراحل الشفاء بعد عملية العلاج؟

بعد القيام بجراحة الفتق السري تذكري تجنب رفع أي ثقيل لمدة تصل إلى 6 أسابيع، حيث يمكن أن يسبب ذلك في إعادة فتح الفتق أو حدوثه مرة أخرى، وذلك إذا كان لديك.

قد تبقى عضلات المعدة لديك ضعيفة بعد عملية إصلاح الفتق، ويمكن أن تنفصل عضلات المعدة خلال الحمل، ولذلك من الـأفضل التحدث مع طبيبك أو أخصائي العلاج الطبيعي حول أهم وأفضل طريقة لتقوية عضلات المعدة والبطن للقيام بها بمجرد التعافي بشكل كامل من الولادة والجراحة.

ما هي الخطوات التي تساعد على منع حدوث الفتق السري خلال الحمل؟

كما ذكرنا في الأعلى بأن الفتق السري خلال الحمل نادر الحدوث، ولكن إذا كنت معرضة للخطر أو قد تعرضت له يمكنك المساعدة بمنع حدوثه في حالات الحمل المستقبلية، والفكرة الرئيسية هي القيام بتجنب الأشياء التي تضيف إلى الضغط الطبيعي الذي يعاني منه بطنك المتنامي بالفعل.

ولذلك يجب عليك اتباع بعض الخطوات، والتي هي:

  • القيام بارتداء ملابس فضفاضة تسمح بتدفق الدم بشكل جيد ولا تعيق حركته، خاصة بمنطقة مابين منطقة الحوض والساقين.
  • قومي بارتداء الملابس التي تقوم بدعم بطنك المتزايد بلطف، كالسراويل ذات الخصر المطاطي.
  • استخدام الدعم لسحب نفسك عند النهوض من وضعية الجلوس أو الاستلقاء.
  • الابتعاد عن حمل الأشياء الثقيلة بما في ذلك طفلك، إذا كان لديك طفل وأنت حامل.
  • تجنب صعود الكثير من السلالم قدر المستطاع.
  • استخدام يديك للمساعدة في إيقاف أو السيطرة على العطاس الشديد أو السعال.
  • الالتزام برفع القدمين فترات كافية خلال اليوم.
  • القيام بتمارين منخفضة التأثير مثل المشي وتمارين الإطالة واليوجا الخفيفة.

يمكن أن يزداد الفتق السري خلال الحمل سوءا بسبب الضغط والوزن، فمن المهم الحصول على الرعاية الطبية بشكل فوري وسريع إذا كنت تعانين من ألم حاد أو شديد أو ضغط أو قيئ.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *