وجبات الأطفال في عمر 6 أشهر

هل كبر طفلك ووصل لعمر الستة شهور؟ إنها بداية مرحلة جديدة في حياة طفلك؛ لأنه سيبدأ بالأكل لأول مرة في حياته، أعدك أنكي سوف تعرفين كل الوجبات اللازمة لطفلك في عمر الستة شهور، وكل العناصر الأساسية لغذاء طفلك في هذا الوقت.

يجب أن تعرفي أن الرضاعة الطبيعية شيء أساسي لطفلك، ومهم جدًا لتغذيته في السنتين الأولى والثانية من حياته، فعندما تبدئي بإطعامه يجب ألا تمتنعي عن إرضاعه الرضاعة الطبيعية؛ لما في لبن الأم من فوائد ومضادات حيوية لازمة لطفلك.

تنصحك منظمة الصحة العالمية أن يبقى حليب الأم هو الغذاء الرئيسي للطفل حتى سن سنة ونصف على الأقل، حتى بعد أن يبدأ الطفل بأكل الغذاء الصلب بعد عمر السنة.

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل بعمر الستة شهور

وجبات الأطفال في عمر الستة شهور

  • تولد علاقة حميمة بين الأم والطفل، وتزيد من قوة ترابطهم، وتزيد حب الطفل وارتباطه بأمه أكثر.
  • يحس الطفل بالدفء والحنان والأمان، ويشعر بالحماية والاحتواء، وينشأ مستقر نفسيًا.
  • الرضاعة الطبيعية بها مواد غذائية لا توجد في أي طعام آخر.
  • يوجد فوائد للرضاعة الطبيعية فورية -أي على المدى القصير- مثل: تحسين عمل الجهاز الهضمي.
  • يقوي مناعة الطفل، ويجعله مُحصنًا ضد أي عدوى، وتجعل عدد زيارات الطبيب أقل من الطفل الذي يرضع صناعيًا.
  • بالرغم من محاولات الشركات التجارية من وضع مُركبات الغذاء الأساسية في الحليب الصناعي لكنه لا يصل أبدًا لقيمة حليب الأم.
  • حتى بعد الفطام، تظل مناعة طفلك قوية على المدى البعيد، ويحميه من خطر الأمراض المزمنة في الكبر.
  • أثبتت الدراسات أنه يوجد علاقة بين الرضاعة الطبيعية في سن الستة شهور، وبين رفع معدل الذكاء حتى في سن كبير.
  • تخفيف التوتر عند الأم والطفل، مما يساعدهم على بناء أسرة سليمة، وذلك بسبب الحنان والحب المتبادل بينهم أثناء الرضاعة.
  • تقلل الرضاعة خطر الإصابة بسرطان الثدي والمبيض.

فوائد الرضاعة الطبيعية لطفل بعمر الستة شهور

لا تنسي أن كل ما تأكليه يؤثر على الرضاعة، وينزل بلبنك الذي يرضعه طفلك، فحافظي على أكلك بصورة سليمة، واقرئي أكثر عن الرضاعة الطبيعية والطريقة الصحيحة لها.

أهمية الرضاعة الطبيعية.

وجبات للطفل بعمر الستة شهور

الأرز المسلوق مع حليب الأم

هذه الوجبة بها عنصرين أساسين من الغذاء الأساسي للطفل، وهو الأرز الذي يحتوي على كمية مناسبة من الفيتامينات، والمعادن اللازمة للطفل، والأرز البني يحتوي على الفسفور والماغنسيوم والسلينيوم والمنجنيز.

يحتوي الأرز على كمية من الحديد، ويحتوي على النياسين والثيامين الذي يدعم عملية التمثيل الغذائي، ويحتوي على حمض الفوليك الذي يزيد من قدرة كرات الدم الحمراء، ويحتوي على المنجنيز الذي يُعزز الجهاز المناعي للطفل.

كما يحتوي الأرز على الألياف التي تقلل من حدوث إسهال عند الطفل، ويوفر الأرز للطفل الطاقة اللازمة لتطور نموه، وجعلها تتطور بشكل أفضل؛ لأنه يعمل أيضًا على تعزيز نمو عضلات الطفل، التي يعتمد بناء جسم طفلك عليها.

يحتوي على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات والتي توجد في النشا، ويحتوي على فيتامين ب 1 وفيتامين ب 3 وفيتامين د والأحماض الأمينية التي تساعد على بناء العضلات، ويحد من مشاكل الجهاز الهضمي والتهابات المعدة والأمعاء.

العنصر الثاني في هذه الوجبة وهو اللبن، إذا كان لبن الأم أو اللبن الصناعي فكلاهما مليئان بالكالسيوم والبروتين اللازمان لغذاء الطفل تغذية سليمة، وكما ذكرنا فوائد لبن الأم ,وأنه ملئ بالمضادات الحيوية، والعناصر الغذائية القيمة.

أهمية الأرز للأطفال.

نصائح للأم عند عمل الأرز للطفل

  • الاختيار بعناية نوعية الأرز التي سيتناولها الطفل، حيث يوجد أنواع طويلة وقصيرة ومتوسطة الحجم، فيفضل اختيار نوع الأرز ذات الحبة الصغيرة؛ حتى يكون سهل الأكل للطفل.
  • يجب غسل الأرز جيدًا، ويفضل نقعه قبل عمله للطفل؛ حتى ينضج سريعًا.
  • تابعي طفلك جيدًا بعد أكل الأرز لأول مرة؛ لأنه من المحتمل إصابته بالحساسية منه، ولاحظي ظهور أي طفح جلدي أو تورم، وإذا ظهر ذلك فتوجهي للطبيب، ولا تقومي بإطعامه أرز مرة أخرى.

طريقة عمل الأرز مع الحليب

هذه الوجبة من أسهل الوجبات التي تقدم للطفل، وطريقة إعدادها بسيطة وسريعة؛ حيث أنكي سوف تنقعين ملعقتين كبيرتين من الأرز لمدة نصف ساعة بعد غسله جيدًا، ثم تقومي بتصفيتهم جيدًا، ووضعه على نار هادئة.

وأضيفي كوب من الماء حتى يتم سلقه جيدًا، وبعد ذلك ضعيه في الخلاط أو اهرسيه بيديكِ مع نصف كوب من لبنك أو اللبن الصناعي، ثم قدميه للطفل دافئًا، وتقدم مرتين يوميًا.

الفاكهة المخلوطة مع العصير في الخلاط

هذه الوجبة تحتوي على قيمة غذائية عالية؛ لما فيها من فاكهة مفيدة، ويستحسن أن تكون الفاكهة طازجة ونظيفة جدًا، والفاكهة المسموح بها في هذا السن هو التفاح والبرتقال واليوسفي والكمثرى والموز والخوخ.

فالتفاح له فائدة كبيرة؛ لمحاربة الفيروسات، ويتخلص من الإمساك، وينظم حركة الأمعاء، ومفيد لحيوية الجسم، ويقوي المناعة، ويقوي اللثة، ويطرد السموم من الجسم.

أهمية التفاح للأطفال.

أما عن فائدة البرتقال واليوسفي فإنها تمد الطفل بفيتامين ج والمعادن والأملاح اللازمة لنمو جسمه، ويجعل جسمه رطبًا طوال اليوم، ويقوم بوقايته من الإصابة بنزلات البرد، ويعالج الإمساك، ويشعره بالشبع.

أما عن الموز فيحسن كفاءة النوم عند الطفل؛ لأنه يزيد هرمون السعادة والراحة عند الطفل، ويمنع الطفل من الإصابة بالأنيميا، ويقوي العظام والأظافر والأسنان؛ لأن به مادتي الكالسيوم والبوتاسيوم، وُيعزز القدرات الدماغية لدى طفلك، ويزيد من طاقته لاحتوائه على السكريات.

أما عن فوائد الكمثرى فلها فوائد كثيرة، فإنها تمد الطفل بفيتامين k و c، وتقي من السرطان وتقوي المناعة، وتقوي العظام وتحافظ عليها، وتزود الطفل بالطاقة، وأيضًا الكمثرى سهلة الهضم، وتساعد على خفض درجة الحرارة العالية.

أما الخوخ يحتوي على فيتامين ج وفيتامين أ وب المركب وفيتامين ه و ك، ويحتوي على النحاس والبوتاسيوم والمنجنيز، ويساعد على نمو الشعر، وتقوية نسيج الجلد، ويساعد على نمو الأسنان وتقوية اللثة، ويساعد على نمو الجسم.

طريقة عمل الفاكهة المخلوطة مع العصير

يتم غسل أي نوعين من الفاكهة جيدًا، وتقشيرها، مثل: نصف تفاحة مع نصف كمثرى، أو التفاح مع الموز، أو الخوخ مع التفاح، أو الخوخ مع الموز.

تقطع وتوضع في الخلاط مع 2 معلقة من عصير أي من النوعين التي استعملتهم، يخلط جيدًا بالخلاط ويقدم للطفل، ويستحب أن يأكله الطفل طازج ولا يبيت.

السميد الناعم مع التفاح

هذه الوجبة سهلة وسريعة وفائدتها كبيرة؛ لأنها تحتوي على التفاح الذي سبق ذكر فائدته، وعلى السميد الذي من أهم فوائده أنه يشعر طفلك بالشبع، ويحسن وظائف الكلى، وبه فيتامينe  وفيتامينb  وهذا يقوي المناعة، ويزود الطاقة، ومفيد للعظام والجهاز العصبي.

وهذا فيديو يوضح أهمية السميد للكبار والصغار.

طريقة عمل السميد مع التفاح

نضع 3 ملاعق من السميد مع 80 مللي من الماء -أي ثلث كوب- و80 مللي من عصير التفاح في وعاء للطبخ، ويفضل أن يكون خاص بالطفل، ويوضع على نار هادئة حتى يصبح قوامه سميك قليلًا ويقدم للطفل دافئ.

خليط الفاكهة المسلوقة

تتكون هذه الوجبة من التفاح والكمثرى والخوخ، وهي وجبة غنية بالكثير من الفيتامينات المهمة والأساسية لنمو طفلك، وفوائد هذه الفاكهة سبق ذكرها، وهي من الأطعمة الأساسية في عمر الستة شهور.

 ومن الممكن إضافة المشمش مع التفاح والخوخ، أما عن فائدة المشمش فيحتوي على فيتامين أ وفيتامين c ومادة الليكوبين، وهي الفيتامينات الأساسية لنظام غذائي سليم لطفلك.

طريقة عمل خليط الفاكهة المسلوقة

 اغسلي الفاكهة جيدًا وقشريها، وضعيها بإناء الطبخ الخاص بطفلك، واملئيه ماء، وضعيه يغلي على النار حتى تصبح الفاكهة مسلوقة، ثم قومي بخلطها جيدًا بالخلاط، ومن الممكن أن تخفيفها بلبن الأم أو عصير التفاح.

وجبة الخضار

الخضار المسموح للطفل في هذا الوقت هو البطاطا والجزر والكوسا والبروكلي والفاصوليا الخضراء والبسلة.

أما عن فائدة البطاطا فهي تمد الطفل بالبوتاسيوم، الذي يساعد على النمو، والحديد الذي يحمي من الأنيميا، وتحسن عملية الهضم؛ لأنها مليئة بالألياف الهامة للجسم.

أما عن فوائد الجزر فهو يساعد على تقوية نظر طفلك، وبقوي المناعة، ويحمي الطفل من الإصابة بالسرطان، ويقلل احتمالية إصابة الطفل بمرض القلب، ويقلل الإمساك، وبه عناصر الحديد والكالسيوم وينشط الدورة الدموية، ويساعد على تطور النمو.

أما الكوسا فهي غنية بالألياف والفيتامينات والمعادن، التي تساعده على النمو، ويستحب أن تتخلصي من بذور الكوسا؛ حتى يسهل بلعها، وتخلصي منها بعد سلقها.

البروكلي فائدته أنه يقوي المناعة، ويحمي طفلك من العديد من الأمراض، ويحمي العظام والدماغ ويعالج نزلات البرد والإمساك.

الفاصوليا الخضراء لها فائدة كبيرة؛ لتقوية الذاكرة، وتمد الطفل بالطاقة والنشاط، وتقوي العضلات، وتزيد من تركيزه، وتجعله ينمي مهاراته في هذه المرحلة.

وفوائد البسلة كثيرة منها أنها سهلة الهضم، وأنها غنية بالبروتينات، والحديد الذي يحمي من الأنيميا وسهل أن تزيني بها الأطباق؛ حتى تجذبي طفلك للطعام.

طريقة عمل وجبة الخضار

ضعي أي نوعين من الخضروات في وعاء الطبخ الخاص بطفلك بعد غسلها جيدًا وتقشيرها، واغمريها بالماء، وضعيها على النار حتى تمام نضجها، ثم اهرسيها جيدًا، وممكن أن تضيفي لها لبن بودرة الخاص بالرُضع أو رز مسلوق.

طريقة أخرى لعمل وجبة الخضار.

المهلبية

 المهلبية عبارة عن لبن الأم أو اللبن الصناعي الخاص بطفلك، والنشا، وذرة من السكر؛ حتى تُحلى تحلية خفيفة، ومن الممكن إضافة ذرة من ماء الورد؛ حتى يعطي طعم مميز للطفل.

أما عن فوائد النشا فهي مصدر أساسي لطاقة للطفل، وتخفف من الإسهال الشديد، وتشعر الطفل بالشبع.

طريقة عمل المهلبية

نقوم بتذويب معلقة من النشا في ثلث كوب من اللبن مع ذرة السكر وضعيها جانبًا، ثم قومي بغلي ثلث كوب من اللبن، وبعد غليه ضعي عليه الثلث الذي وضعتِه جانبًا، حتى يغلظ قوامه، ثم أضيفي عليه ذرة من الفانيليا أو ماء الورد، وضعيها في الثلاجة حتى تبرد، ثم قدميها لطفلك باردة.

وجبة الشوفان مع الحليب

وجبة غنية بالمعادن والفوائد المهمة لجسم طفلك؛ لاحتوائها على الشوفان، ولبن الأم أو اللبن الصناعي الخاص بالرضع.

الشوفان له فوائد كثيرة؛ لاحتوائه على الكالسيوم والفوسفور والحديد والماغنسيوم والبوتاسيوم والصوديوم.

الشوفان يعزز من ذاكرة طفلك، ويزيد من طاقته، ويحافظ على صحة عظامه وأسنانه، ومقوي للمناعة وسهل الهضم، ويحد من حدوث الإمساك.

أهمية الشوفان للرضيع وطريقة تحضير حساء الشوفان.

طريقة عمل الشوفان مع الحليب

نضع 3 ملاعق من الشوفان مع 180 مللي من لبن الأم أو اللبن الخاص بالرضع في وعاء الطبخ الخاص بالطفل حتى تبدأ المكونات بالتماسك وتكون أغلظ، مثل: المهلبية، ويمكن أن تضرب بالخلاط، وقدميها لطفلك دافئة.

نصائح مهمة لتغذية الطفل

  • ممنوع إعطاء الطفل العسل قبل بلوغ السنة.
  • ممنوع أن يأكل الطفل الحلويات، والبطاطس المقلية المصنعة (الشيبسي)، والمياه الغازية؛ لأن أضرارها كبيرة.
  • لا تجبري طفلك على الأكل رغمًا عنه؛ حتى لا يكره الأكل، ولكن لا تتركيه، فاعرضي عليه الطعام بين الحين والآخر.
  • يجب إجراء اختبار الحساسية تجاه أي طعام، بإعطاء الطفل معلقة واحدة من الطعام، والانتظار بضع ساعات، إذا ظهرت أي بقع حمراء فالطفل لديه حساسية من هذا النوع.
  • يجب ألا يأكل الطفل بياض البيض قبل أن يتم السنة؛ لأن المعدة لا تقدر على هضمه حتى يكتمل نموها.
  • لا يجب أن يأكل طفلك الزبادي أو اللحم قبل الشهر التاسع.
  • الفراولة آخر نوع من الفواكه التي يمكن أن يأكلها الطفل؛ لزيادة التحسس منها.
  • ابتكري أطباق جديدة لطفلك، وحسني من شكل الأكل حتى يحبه.
  • اجعلي لطفلك أدوات طعام خاصة به، وتكون شكلها جميل؛ حتى تجذبه وتجعله يحب الأكل.
  • حافظي على نظافة أدواته وتعقيمها -إن أمكن-، واغسلي أي طعام جيدًا قبل تقديمه للطفل.

يجب أن تنظمي أوقات الأكل لطفلك في عمر الستة شهور وتطعميه الأطعمة المفيدة له، وابتعدي عن أي أطعمة محفوظة أو جاهزة قدر الإمكان، وابحثي عن الوجبات اللازمة لطفلك في المرحلة المقبلة؛ حتى تكوني على استعداد لها ودراية بها.

قد يعجبك ايضا