التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال .. الأسباب والعلاج وطرق الوقاية » تسعة أشهر
التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال .. الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

ماذا تعلمين عن مرض التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال وهل أعراضه تختلف عن أعراض الأنفلونزا؟ فور قراءتك للأسطر القليلة القادمة ستتعرفين على أسباب هذا المرض، أعرضه وطرق العلاج والوقاية منه.

 إذ يُعد مرض التهاب الجيوب الأنفية أحد الأمراض الأكثر شيوعًا لدى الصغار والكبار إلا أنه يحدث بكثرة للأطفال، ولأن أعراضه متشابهة بشكل كبير مع أعراض الأنفلونزا يُشخص غالبًا على أنه رشح ناتج عن الإصابة بالأنفلونزا، لذا كان لا بد من التوضيح من خلال هذا المقال والتفرقة بين الأعراض المصاحبة لمرض الجيوب الأنفية وأعراض الأنفلونزا.

الأسباب التي تؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال

التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

مرض الجيوب الأنفية هو التهاب في التجاويف المجاورة للأنف التي توجد داخل عظام الجمجمة، وهي مليئة بالهواء وتحيط بالأنف والعينين، وترتبط بتجويف الأنف من خلال فتحات صغيرة تسمح بطرد المخاط والإفرازات من تلك التجاويف إلى الأنف، وكذلك تهوية التجاويف. وتوجد العديد من العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية ومن أهم تلك العوامل ما يلي:

  • انسداد الأنف نتيجة الإصابة بالبرد وتجمع المخاط وانحصاره في الجيوب الأنفية، وبالتالي نمو البكتيريا والفيروسات مما يؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية.
  • وجود زوائد لحمية بالأنف.
  • نقص المناعة والضعف العام.

فيديو يوضح مرض التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال وأسبابه

أعراض التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال

التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

تعتبر أعراض التهاب الجيوب الأنفية في الأطفال مختلفة كليًا عن أعراضها في الكبار؛ حيث من أهم الأعراض المميزة للإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية في الأطفال هي:

  • في حالة استمرار نوبات البرد التي يتعرض لها الطفل لأكثر من 7 أيام ويصحبها حمى خفيفة، ذلك مؤشرًا على الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، أو مؤشرًا على الإصابة بعدوى أخرى كالالتهاب الشعبي، أو الالتهاب الرئوي أو التهاب في الأذن، ولذا لا بد من استشارة الطبيب فور حدوث ذلك.
  • رشح سميك لونه أصفر أو أخضر من الأنف مع وجود سيولة في الأنف تؤدي إلى احتقان الحلق وتسبب رائحة كريهة في الفم.
  • ظهور تقرحات في الحلق، نتيجة رجوع الإفرازات الأنفية إلى الفم أثناء النوم.
  • يلاحظ زيادة السعال عند الطفل في حالة نومه على ظهره.
  • الشعور بألم في الوجه.
  • صداع.
  • غثيان.
  • الشعور بألم حول العينين.
  • ألم بالأذن.
  • ألم بالأسنان.
  • حمى.

علاج التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال

  • لعلاج التهاب الجيوب الأنفية غلبًا ما يصف معظم الأطباء أنواع من المضادات الحيوية والتي تؤخذ عن طريق الفم، وقد أشار بعض الأطباء إلى أنه يمكن علاج الجيوب النفية من خلال تناول المسكنات، كالأسيتامينوفين وايبوبروفين.
  • القيام بعمل كمادات ماء دافئة على الوجه ومنطقة الأنف والعينين.
  • عدم التعرض للجو البارد والحفاظ على التهوية الجيدة للمكان.
  • تجنب التعرض لدخان السجائر والأتربة والهواء الملوث.
  • الاستمرار في شرب السوائل بكثرة؛ حيث يساعد ذلك في التخلص من المخاط المتراكم.
  • استخدام قطرة الماء والملح عند سيولة الأنف.

شاهدي أيضًا: حساسية الجيوب الأنفية عند الأطفال وأعراضها المختلفة

موضوعات أخرى ذات صلة:

طرق الوقاية من التهاب الجوب الأنفية عند الأطفال

التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

المحافظة على نظافة الأيدي وغسلها باستمرار خصوصًا إثناء الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية؛ وذلك للحد من انتشار الجراثيم والميكروبات.

قد يهمك أيضًا:

في النهاية علينا أن نتذكر دائمًا أن الوقاية خيرٌ من العلاج، والحفاظ على نظافة أطفالنا من أهم أساليب الحماية، ولا بد أن نلفت انتباه حضراتكم في حالة استمرار الرشح لفترة أطول من أسبوع يجب الذهاب إلى الطبيب المختص. عفا الله أطفالكم من كل سوء.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × 3 =

انتقل إلى أعلى