تعرفي على أشعة الصبغة بالصور

يتم عمل الأشعة بالصبغة على جميع أعضاء الجهاز التناسلي للمرأة، فهذه الأشعة تقوم بتصوير كل جزء موجود في الرحم والمبيضان وقناتي فالوب والبويضات لمعرفة المشاكل التي قد تكون موجودة بهما، فأهمية أشعة الصبغة تتمثل في معرفة المشاكل التي تكون من نتائجها تأخر الحمل والإنجاب، ولاكتشاف الأمراض أو الأورام والعيوب الخلقية التي قد تؤثر على الحمل بشكل سلبي.

تعرفي على الأشعة بالصبغة بالصور

استخدامات أشعة الصبغة

  1. اكتشاف الالتصاقات والزوائد الموجودة بالرحم والمبايض.
  2. تقوم الأشعة بالصبغة بعلاج الانسدادات الموجودة بعنق الرحم.
  3. فحص جميع أعضاء الجهاز التناسلي للتأكد من خلوها من السرطانات والأورام.
  4. تحديد أماكن المشاكل والأمراض وأماكن الالتصاقات والانسدادات لتشخيصها التشخيص السليم، والقيام بتقديم الأدوية المناسبة لعلاجها.
  5. تعالج 30% من مشاكل الانسدادات التي قد توجد في جدار الرحم أو في المبايض، وتعمل على توسُع هذه الانسدادات وانتهائها خاصةً إذا كانت هذه الانسدادات من النوع السهل وغير المُلتصق بشكل كامل، ولكن إذا كانت هذه الانسدادات مُلتصقة بشكل كامل فمن الصعب أن تقوم الأشعة بالصبغة علاجها ولكن يلجأ الطبيب المُعالج للتدخل الجراحي.

الطرق الصحيحة لفحص الرحم وقناتي فالوب لمعرفة أسباب تأخر الحمل والإنجاب.

الآلات المُستخدمة في الأشعة بالصبغة

  1. مُنظار لفتح المنطقة المهبلية.
  2. أنبوب صغير تمر من خلاله الصبغة إلى الرحم.
  3. ملقط خاص للعملية للتحكم في إمساك عنق الرحم.
  4. مادة الصبغة التي يتم وضعها داخل الرحم.
  5. جهاز الساوند المهبلي لكي يعمل على توسيع الرحم.
  6. جهاز الأشعة الذي يحتوي على مادة الصبغة.

اشعة الصبغة للرحم

كيفية إجراء الأشعة بالصبغة؟

  1. يطلب الطبيب المُعالج من الممرضة أن تُخبر المريضة بتغيير ملابسها وخلع جميع الملابس السفلية، وإخلاء الجزء العلوي من الأجسام المعدنية كالذهب أو الفضة أو الدبابيس أو أي قطعة ملابس تحتوي على الحُلي، وقد يتم خلع الملابس بالكامل وتلبس المريضة ملابس رقيقة كملابس الدخول للعمليات.
  2. تنام المريضة على السرير ويتم وضعها على وضع الولادة الطبيعية، ويتم إجراء أشعة الصبغة عادةً في اليوم الخامس من نزول الدورة الشهرية؛ ليتمكن الطبيب من إجرائها بصورة صحيحة.
  3. يقوم الطبيب بتطهير جميع أجزاء الجهاز التناسلي الخارجية بكريم مناسب لعملية التطهير، ثم يضع جل مُرطب لفتحة المهبل؛ لكي يدخل مُنظار المهبل إلى الرحم بكل سهولة ولكي لا تشعر المريضة بأي ألم عند مرور المنظار من خلال الفتحة المهبلية.
  4. وبعد إدخال المنظار المهبلي إلى الرحم يقوم الطبيب بتوجيه أنبوبة رفيعة داخل عنق الرحم حتى يتم حقن الصبغة بإحكام داخل الرحم، ثم يبدأ في تحريك الصبغة من خلال هذه الأنبوبة.
  5. يقوم الطبيب بمتابعة مرور وتحرك الصبغة داخل الرحم حتى يمتلئ، ثم تقوم الصبغة بالتصوير الإشعاعي لجميع أجزاء الرحم والحوض، ويظهر هذا التصوير على شاشة أمام الطبيب؛ لكي يعرف ما هو السبب الحقيقي لتأخر الحمل والإنجاب.

يشرح الدكتور/ أحمد خيري الأشعة بالصبغة على الرحم والأنابيب وقناتي فالوب عن طريق بعض الصور الموضحة، كما يوضح هل الأشعة بالصبغة لها خطورة وهل لها أي معوقات أو آثار جانبية؟

أشعة الصبغة بالصور

  1. يتم إعادة هذا التصوير الإشعاعي الذي يظهر تحرك الصبغة داخل الرحم والأنابيب وقناتي فالوب لمدة ثلاث مرات أو أكثر.
  2. يظهر الرحم داخل الفيلم على شكل مثلث مقلوب لونه أبيض وما حوله يتميز باللون الأسود وهذا اللون يتمثل في الحوض، وعندما تمر الصبغة داخل الحوض من خلال الأنابيب فتظهر موجات بيضاء متحركة وما حولها يكون باللون الأسود.
  3. إذا لم تمر الصبغة من الأنابيب ولم تظهر داخل الفيلم التصويري فقد يكون ذلك بسبب وجود انسداد في أول قناتي فالوب، وإذا ظهرت الصبغة داخل الأنابيب ولم تظهر أيضًا داخل الحوض فهذا يكون بسبب وجود انسدادات في وسط الأنابيب تعمل على عدم دخول الصبغة للرحم وتعتبر هذه الانسدادات من المشاكل الرئيسية لتأخر الحمل والإنجاب.
  4. وفي حالة التأكد من وجود انسدادات أو التصاقات يجب عمل منظار البطن ليُبين ما عمق هذه الانسدادات، وما مدى خطورتها؛ لكي يتم تحديد الحل الفعلي لها هل يتم باستخدام الأدوية أم بالعمليات الجراحية.

ولكن احذري قد تشعري ببعض الآلام عندما يتم حقن الصبغة داخل الرحم فيجب عليكِ أن تُخبري الطبيب المُعالج لكي يعطيكِ أدوية مخدرة أو مُسكن للآلام؛ لكي لا تشعري بأي ألم.

يوضح الدكتور/ وائل البنا الشرح التفصيلي لطريقة عمل الأشعة بالصبغة على الرحم والأنابيب وقناتي فالوب بشكل مُمتع.

المُميزات التي تُقدمها الأشعة بالصبغة

  • عدم الحاجة إلى التخدير الكُلي وفقدان الوعي؛ لأن هذه الأشعة لا تُسبب ألم شديد، ولكن الألم يكون بسيط وقد يكون الألم مُماثل لآلام الدورة الشهرية.
  • تعطي الأشعة بالصبغة نتائج فعالة وأكيدة.
  • عدم الشعور بالألم مُقارنةً بالطرق الأخرى المُستخدمة في تشخيص حالات تأخُر الحمل والإنجاب.
  • يعطي بيانات تفصيلية عن وظائف الأعضاء التي يتم فحصها بشكل دقيق.
  • يتم إجراء هذه الأشعة بالعيادات الطبية الخاصة، ولا تحتاج إلى الاحتجاز بالمستشفيات العامة.
  • تعطي الصورة الحقيقية لنجاح عمليات فتح أو قفل الأنابيب وقنوات فالوب.

أشعة الصبغة

المشاكل والعيوب التي تسببها الأشعة بالصبغة

  1. بعض النساء تشعر بالتشنجات العضلية والألم عند مرور الصبغة داخل الأنابيب والرحم بسبب تمدد العضلات وتوسع الأنابيب، ويقوم الطبيب المختص بإعطائها نسبة معينة من المخدر الموضعي أو بعض المسكنات؛ حتى لا تشعر بالألم.
  2. قد تنزل من الرحم بعض قطرات من الدم، وفي الغالب تكون قليلة، وتتوقف هذه القطرات وحدها دون أي تدخل.
  3. الشعور بالغثيان والميل إلى القيء بسبب أوهام الخوف الشديد من الأشعة بالصبغة لما يقال عنها بأنها مؤلمة.
  4. قد تنتج من أشعة الصبغة التهابات الرحم والأنابيب، ويجب إخبار الطبيب إذا لُوحظ أي التهاب أو ألم بعد عمل هذه الأشعة.
  5. بعض النساء مصابون بالحساسية من بعض المواد المستخدمة في الصبغة مثل: مادة الأيودين، فقد تشعر المرأة بالحساسية ويجب عليها إخبار الطبيب لكي يعطيها بعضٍ من الأدوية المُضادة للحساسية.

يشرح الدكتور/ سيد الأخرس استشاري أمراض النساء والتوليد والعقم وأطفال الأنابيب وجراحة المناظير الأسباب الحقيقية لانسداد قناتي فالوب.

ما هي معوقات الحمل التي تظهرها الأشعة بالصبغة؟

  • قد يكون الرحم على شكل غير طبيعي يمنع الحمل والإنجاب مثل: الرحم المقلوب، والرحم ذو القرنين، والرحم المقسوم بحاجز.
  • المشاكل والأمراض الموجودة بالرحم مثل: الزيادات والنتوءات والألياف واللحميات المُكتلة.
  • مشاكل في قناة فالوب مثل: الانسدادات الموجودة في أطراف القناة أو في وسطها، والتوسعات التي قد تكون موجودة في نهاية الطرف الداخلي للأنابيب.
  • الالتصاقات الرحمية التي حتمًا تؤثر على عمل الأنابيب وتُعتبر من الأسباب الرئيسية لإعاقة الحمل والإنجاب.

تشخيص الأشعة بالصبغة

اشعة الصبغة على الرحم والانابيب

عند القيام بعمل أشعة الصبغة فإنها تعطي نتائج فعلية لحدوث الحمل والإنجاب؛ لأن عند مرور الصبغة من خلال قناتي فالوب تعمل على علاج وتكسير الانسدادات البسيطة وتعمل على استقامة الأنابيب بشكل طبيعي.

وإذا تواجدت أي أمراض أو فيروسات ضعيفة تقوم الصبغة بقتلها؛ لذلك تعتبر الأشعة بالصبغة من أهم الأشعة التي يجب أن تقوم بها النساء اللاتي لم ينجبن فإن لها فوائد علاجية كبيرة.

يشرح الطبيب/ أحمد عوض الله استشاري الحقن المجهري وأطفال الأنابيب العلاج الفعلي للالتصاقات الداخلية للحوض وانسداد قناتي فالوب.

توجد في بعض الحالات التشخيصية أن الصبغة لا تستطيع أن تمر داخل الأنابيب وقناتي فالوب بسبب الانسدادات والالتصاقات الشديدة، وهنا تكون هذه الأشعة فاشلة ويجب على الطبيب المُعالج أن يُحدد للمريضة عمل المنظار البطني؛ حتى يكتشف ما مدى خطورة هذه الانسدادات ويقوم بمعالجتها عن طريق العمليات الجراحية.

أشعة الصبغة لها وظائف مُتعددة، ويجب على كل سيدة لم تُنجب أن تقوم بإجرائها؛ لكي تكون مُطمئنة على حالتها الصحية والإنجابية، وأن تكون أدت الواجب عليها أمام نفسها وأمام زوجها، ولا داعي للخوف؛ لأن الأشعة غير مؤلمة، وإذا شعرتي بأي ألم يُمكن أن تطلبي من الطبيب القليل من المخدر أو المسكن وحينها سوف تزول جميع آلامك.

قد يعجبك ايضا