أسئلة متنوعة تحاورين بها طفلك أثناء يومه الدراسي

تقلق العديد من الأمهات بشأن اليوم الدراسي لأطفالها؛ فكيف مرّ عليهم؟ وماذا حدث به من مشاكل أو أي إعاقات نفسية أو ذهنية قد يتعرضوا إليها، فمرحلة دخول المدرسة هي مرحلة جديدة على الطفل والأم معًا، تخشى الأم على أطفالها وتُحاول أن تسألهم بعض الأسئلة لتتعرف على كل شيء حدث لهم داخل المدرسة.

إلا إنه قد يشعر بعض الأطفال بالملل من كثرة أسئلة أمهاتهم ولا يقوموا بالرد وهذا يعمل على زيادة مخاوف الأم، ولكن لا حاجة لضغط الأطفال إلى هذه الدرجة سنعرض لكِ أسئلة بسيطة لا تشعر الطفل بهذا الملل ويجب أن يكون السؤال بحب ومرونة وليس بالإكراه.

ما هي الأسئلة التي تحاورين بها طفلك أثناء يومه الدراسي ؟

أسئلة متنوعة تحاورين بها طفلك أثناء يومه الدراسي2

تتعدد الاسئلة التي من الممكن سؤالها لأطفالك وسنطرح مجموعة كبيرة من الأسئلة ولكن يجب عدم سؤالها كلها للأطفال مرة واحدة، فقومي باختيار بعضٍ منها كل يوم حتى يشعر الطفل بحبك وحنانك وخوفك عليه، وسوف يعود ذلك عليكِ بالإيجاب فستجدي طفلك يحكي لكِ ما حدث له يوميًا بدون أن تقومي انتِ بسؤاله، وهذه الاسئلة تتمثل في:

  1. هل تعلمت معلومات جديدة من المُدرسين اليوم، وما هي هذه المعلومات؟
  2. ما هو الموقف الأصعب الذي تعرضت له في يومك الدراسي؟
  3. هل لديك واجبات اليوم؟
  4. ما هو الواجب السهل الذي تُود أن تبدأ به مُذاكرتك اليوم؟
  5. ما الوقت الذي تُفضله في يومك الدراسي؟
  6. ما هي أفضل حصة دراسية تقوم بانتظارها وتسعد بها؟
  7. من هو أفضل مُدرس تحبه وتفهم منه شرح دروسك؟
  8. هل ستحتاج إلى مجموعات تقوية خارج أو داخل المدرسة لتُحسن من مستواك الدراسي؟
  9. من هو أقرب صديق لقلبك؟
  10. إذا طلب منك مُعلمك أن تختار أحد زملائك لكي يقوم بشرح الدرس باستفاضة فمن تختار منهم؟
  11. هل حدث شيء أسعدك اليوم؟
  12. هل توجد لك صديقة مُعينة تحب أن تجلس معها؟
  13. ما هي الدرجات التي حصلت عليها في الدروس اليوم؟
  14. هل حدثت أي مُشكلة معك أو مع أصدقائك اليوم؟
  15. ما هي مواعيد امتحاناتك؟
  16. ما هي أفضل مُدرسة تشرح لك دروسك؟
  17. هل أعجبتك السندوتشات التي قمت بإعدادها لك اليوم؟
  18. احكي لي كيف مرّ يومك الدراسي؟ وهل حدث به شيءٍ مهم؟
  19. هل أخذت أي شيء من صديقك؟ (سواء كان طعام أو أدوات دراسية لتتعرفي على احتياجات طفلك وتحضريها له).
  20. هل كافأك معلمك اليوم أم قام بتوبيخك؟
  21. من هو المعلم أو المعلمة الأفضل لديك؟
  22. إذا قمت بالذهاب إلى مُعلميك والسؤال عنك، فماذا تتوقع أن يقولوا؟
  23. ما هي الرياضة التي تعلمتها في حصة الألعاب، وماذا تُفضل من الرياضات؟
  24. هل توجد لديك هواية مُعينة تحب أن تقوم بممارستها كالرسم أو القراءة؟
  25. عندما قام المعلم بتعليم واجباتك هل وجد بها اي أخطاء؟
  26. هل مرّ عليك اليوم أي شيء أحزنك؟
  27. ما هو اليوم الموعود بالنسبة لك وتحب مجيئه وتنتظره كل أسبوع؟ ولماذا؟
  28. ما هو أفضل درس أخذته اليوم وماذا استفدت منه؟

في بداية العام الدراسي الجديد يمكن سؤال الطفل

أسئلة متنوعة تحاورين بها طفلك أثناء يومه الدراسي

  1. هل استمتعت بمدرستك ومُدرسينك اليوم؟
  2. هل المُعلمين الذين يعطون لك الدروس في هذا العام هما نفس المُعلمين الذين كانوا يعطون لك الدروس في العام الماضي؟
  3. هل تحب مُعلمين هذا العام أم مُعلمين العام السابق؟
  4. من هم مُعلمينك في هذا العام؟
  5. هل تفهم شرح الدروس من مُعلمين هذا العام؟
  6. هل صاحبت أصدقاء جُدد هذا العام؟
  7. من هم زُملائك الذين يجلسون بجانبك في المقعد؟

ما هو الأسلوب السليم الذي يجب محاورة الطفل به؟

ما هو الأسلوب السليم الذي يجب محاورة الطفل به؟

أولًا لا يجب الضغط على الطفل بسؤاله جميع الأسئلة ولكن قومي بسؤاله سؤالين أو ثلاثة من الأسئلة السابقة في اليوم الواحد، ويمكنك تغيير طريقة الحوار وفقًا لطفلك ولطريقة التحدث معه، ولا تقفي عند هذه الاسئلة فقط ولكن تحدثي معه بكل طلاقة فمن الممكن وأنتِ تتحدثي معه سيرد على ذهنك مجموعة أخرى من الأسئلة الجديدة التي من الممكن استخدامها فلا تقفي عند الأسئلة السابقة فقط.

يجب أن يكون حوارك معه على هيئة أسئلة منكِ وإجابات منه ولكن تغيير طريقة السؤال مطلوبة بأن تكون بحب وليس بضغط، كما ينبغي ألا تسأليه عن يومه الدراسي مُباشرةً حتى لا يختصر الطفل الكثير من الأحداث ويرد عليكِ بكلمة واحدة كممتاز أو سيء فقط فهذا لا نُريده بل نُريد أن نجعل الطفل يحكي كل ما لديه بحب ومع مرور الأيام سوف تجدي طفلك تعود على أسئلتك له، فجميع الأطفال تحب مشاركة أُمهاتهم في حياتهم الدراسية واليومية وما يحدث بها وما يحتاجون إليه.

سؤال طفلك اليومي سيزيد من أساليب المُشاركة والمُحادثة لديه فُيمكنك التحدث مع الطفل وحكاية له ماذا مرّ بيومك العملي أو المنزلي اليوم حتى يتعود على ذلك، ومع الوقت سيقوم الطفل بسؤالك كيف مرّ يومك وماذا حدث به؟ فذلك سيقرب الطفل منكِ أكثر وأكثر.

وسيُمكنك بسؤال طفلك اليومي مُلاحظة كيف يُفكر وكيف يتصرف في المواقف التي يتعرض لها، وهل سلوكه طبيعي أم يتسم بالعدوانية، وهل هو متفوق دراسيًا أم يحتاج لزيادة التركيز والمذاكرة أكثر من ذلك، ومن هم المُعلمين الذين يفضلهم عن غيرهم، وما هي المواد التي يحبها ويحصل فيها على أعلى الدرجات، ويُمكن أيضًا تحديد حالته النفسية بين أصدقائه ومُعلميه.

إذا قمتي باتباع أسلوب الأسئلة للطفل بمرونة وحب سوف تطمئني وستحصلي على جميع الإجابات التي تحتاجيها لمعرفة أسلوب الطفل الدراسي والنفسي وكيف يتعامل مع أصدقائه ومُعلميه، وما هي المشاكل التي يواجهها يوميًا لكي تقومي بحلها بشكل سريع حتى لا تتفاقم وتحدث له أي إعاقات نفسية أو جسدية.

مقالات أخرى:

قد يعجبك ايضا