التغذية السليمة للأطفال

أفضل الأطعمة والنصائح لمنح طفلك تغذية سليمة ومفيدة

التغذية الصحية والسليمة للأطفال تعتمد على مبادئ معينة ولا تختلف عند الصغار أو الكبار، وذلك لأن الجسم بشكل عام يجتاح إلى العناصر الغذائية نفسها، والتي تتضمن الفيتامينات، المعادن، البروتين، الكربوهيدرات، الدهون، ولكن الطفل يحتاج لكميات تختلف عن الكميات التي يحتاج لها الشخص البالغ.

وإن إعطاء التغذية الجيدة لطفلك أمر أساسي لصحته، لكن في السنوات الأخيرة، تتزايد نسب البدانة بين الأطفال، ومن المهم أن تجلبي الى طاولة طعام طفلك وجبات متوازنة، تحوي كميات مناسبة من الحبوب والخضروات والبقول والأسماك ومنتجات الألبان واللحوم (وخصوصا الأبيض).

أفضل الأطعمة والنصائح لتغذية سليمة للأطفال

 الحليب

وفقا لدراسات جديدة، هناك ترابط بين الإدخال المفرط للبروتينات من أصل حيواني في السنوات الأولى من عمر الطفل وبداية السمنة في مرحلة البلوغ، وعلى وجه الخصوص يبدو أن البروتينات المشتقة من الحليب محسوبة.

وبالتالي فإن النصيحة لا تتجاوز في منتجات الألبان.

لذلك في الحمية اليومية، يعد كوب الحليب الكامل مثاليًا لتناول الإفطار، فقط إذا كان الطفل يعاني من مشاكل في الوزن، فمن الأفضل اختياره ولكن ليس بشكل يومي، وفي بعض الحالات يجب تجنبها بشكل كامل.

الحليب غذاء حقيقي، لذلك لا ينبغي تقديمه خلال النهار أو كشراب مع الوجبات الرئيسية.

يمكن اقتراح الجبنة مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع، والزبادي عدة مرات كوجبة خفيفة.

المهم هو عدم اقتراح اللبن في نفس اليوم الذي يقترح فيه الجبن، حتى لا ننتج تراكم منتجات الألبان.

 استبدال العصائر الجاهزة بعصائر الفواكه الطازجة

تعتبر المشروبات السكرية من الأطعمة الخطيرة: فهناك من يشربها مع الطعام أو لإرواء عطشهم، كما لو كان ماء، ولكن في الواقع هذه العصائر تحوي كمية كبيرة من السعرات الحرارية.

كما يجب تجنب الشاي الحلو فهو عبارة عن الماء والسكر فقط وليس له فائدة غذائية.

يجب أن تكون عصائر الفاكهة محدودة قدر الإمكان، ويجب على الآباء أن لا يقعوا في خطأ أعطاها لأطفالهم كبديل للفواكه الطازجة، في الواقع ليس هناك مقارنة من الناحية التغذوية بحسب الخبراء، وبالإضافة إلى ذلك أن تؤخذ بعين الاعتبار من حيث السعرات الحرارية.

لذلك، فحتى العصير جيد فقط في حالات الأطفال الصغار جداً الذين يحتاجون إلى النمو، أو من الأفضل اختيار جزء من الفاكهة الطازجة وصنع العصائر مع تجنب أضافة السكر.

تعليم الأطفال تناول الخضار

يجب أن يأكل الطفل قبل المدرسة ما لا يقل عن 50 غراما من الخضار في وجبة الإفطار، والكثير منها على وجبة العشاء، لكن الآباء غالباً ما يتخلون عن إعداد الخضروات لأنهم لا يرغبونها بشكل كبير، ولكن يجب على الأباء الاستمرار في تحضير الأفضل لأطفالهم ومحاولة تعليم أطفالهم الاعتماد على الخضروات في وجباتهم.

متعة أكل الخضروات ليست غريزية، لكنها ثقافية، في الواقع تناول الخضروات ليس أمراً طبيعياً لدى الأطفال، ربما لأنه على المستوى البدائي كانت الخضروات ترتبط بالنباتات السامة، إذن إنها عملية تعليم وهي مهمة الوالدين للقيام بها.

ربما يمكنك بدء طهي المعكرونة مع صلصة الخضروات، وتقديم الجزر والشمر الخام في السلطات، وبهذه الطرق سوف يعتاد طفلك على طعم الخضار.

الوجبات الخفيفة

الوجبات الخفيفة الجاهزة المعبأة مريحة للغاية حيث تكون في علب الطعام دون مشاكل، ويتم الاحتفاظ بها لفترة طويلة، وهي غير سيئة للغاية، وفي الواقع في السنوات الأخيرة عملت شركات الأغذية بجد لجعلها أكثر صحة وأقل سعرات حرارية، لكن المشكلة ليست مشكلة المكونات فحسب بل أيضاً أوقات الحفظ والاستهلاك.

لذلك من الممكن أن يقوم الوالادين بأعداد وجبات خفيفة في المنزل سهلة الأكل والحمل، ويمكن حفظها لفترات طويلة من الزمن وتكون صحية ومفيدة وغير مضرة بصحة الطفل او مخزنة لفترة طويلة من الزمن.

اختصار الأطعمة السكرية عالية السعرات الحرارية على الإجازات

من الممكن تقديم الأطعمة التي تحوي على نسب كبيرة من السكريات للطفل مرة واحدة كالفطائر، الحلويات، الشوكولاتة، ولكن في العديد من المنازل هذه الأطعمة متوفرة وموجودة بشكل يومي، ومن المرجح أن يؤدي تناول الأطعمة السكرية كل يوم إلى خلق نوع من الإدمان لدى الطفل الذي سيكون من الصعب تغييره أثناء النمو، وكما نعلم أن السكر الزائد والدهون ضارة بصحة الأطفال.

بالإضافة إلى ذلك، الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات جدا تجعلنا نفقد السيطرة بسهولة وبدون أن ندرك أننا نأكل كميات كبيرة منها أكثر من اللازم.

ومثال على ذلك فمن الأسهل للطفل إنهاء كيس كامل من رقائق البطاطا بدلا من تناول ثلاث وجبات من المعكرونة (ولها تقريبا نفس السعرات الحرارية!).

تقديم اللحوم البيضاء للأطفال والتخفيف ما أمكن من اللحوم الحمراء

يمكن تقديم اللحم من 2-3 مرات في الأسبوع، مفضلاً اللحم الأبيض (الدجاج، لحم العجل، الديك الرومي، الحملان والأرانب)، حيث في الواقع أظهرت العديد من الدراسات الآن أن الاستهلاك الزائد من اللحوم الحمراء يمكن أن يكون ضارًا بالصحة.

ومع ذلك، ينبغي استهلاك اللحوم بأنواعها أكثر من مرة واحدة في الأسبوع.

البقوليات من أفضل البروتينات النباتية

من بين وجبات طعام طفلك في الأسبوع لا تنسي أن تطعمي طفلك 2 إلى 3 مرات وجبات تحوي على البقوليات، فهي غنية بالبروتينات النباتية وهي بديل صالح للحوم.

أغلب الأهل يبتعدون عن البقوليات لأنها تحتاج إلى أوقات طهي طويلة جدًا، ولكن من الممكن تحضيرها بكميات كبيرة ومن ثم تجميدها.

ومن أفضل وجبات الطعام للأطفال هي تلك التي تجمع بين البقوليات والحبوب مثل المعكرونة والفاصوليا والأرز والبازلاء والحساء المطهو ​​والعدس.

الأسماك الطازجة

السمك هو واحد من تلك الأطعمة التي تم تجاهلها في العديد من العائلات، بدلا من ذلك يجب أن تستهلك من 2-3 مرات في الأسبوع، وذلك لأنها طعام مغذي قليل الدهون، ومن الممكن البدء في التعود على الأسماك الصغيرة أو سمك القاروس، ومن ثم تبدأين بتقديم الأنواع الأخرى للطفل بشكل تدريجي.

يجب أن يقوموا الأطفال بالحركة بشكل دائم

يجب على الأطفال التحرك قدر الإمكان، وليس هناك حاجة للتسجيل في فصول الجيم، فمن الممكن الخروج للهواء الطلق على الأقل مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع وقيام الأطفال باستخدام الدراجة الهوائية والسير على الأقدام.

قيام الوالدين بإرشاد الأطفال

الوالدين هم الأساس في تعليم الطفل العادات الجيدة، لا جدوى من التظاهر بأن الشخص الصغير يأكل الفاكهة الطازجة والغذاء الصحي إذا كانت الأم وأب على أكياس البطاطس، حيث يجب أن يتم تقاسم التغذية الجيدة من قبل جميع أفراد الأسرة الذين يتجمعون على الأقل لتناول وجبة المساء حول نفس الطاولة.

 

قد يعجبك ايضا