الحمل في الشهر الثالث وأهم النصائح للأم والجنين

الحمل في الشهر الثالث يُصاحبه بالضرورة وأعراضٍ وتغيرات كبيرة من الناحيتين النفسية والجسدية للأم وكذا للجنين وتطوره، وهو ما يتبعه شغف الأم لمعرفة ما يحدث بداخلها، وأيضًا احتراقها شوقًا لرؤية تطور ملامح جنينها، غير أن عدم الانتباه واتباع النصائح الطبية الإلزامية عند هذا الشهر له توابعه الصحية الخطيرة.

لمعرفة أهم ما يحدث للأم والجنين في الشهر الثالث من الحمل… تابعي معنا.

الحمل في الشهر الثالث وأعراضه

الحمل في الشهر الثالث

لا بد من التنويه إلى أن الحمل في الشهر الثالث يُعد أكثر فترات الحمل خطورة وحساسية نظرًا لما يطرأ على الحامل من تغيراتٍ نفسية وجسدية كبيرة، خصوصًا إذا ما كان هذا الحمل هو الأول للأم، لذلك يُمكننا القول أن أعراض الحمل في الشهر الثالث هي بذاتها أعراض الشهران الأول والثاني ولكن بوتيرة أشد وأكثر حدة، وتتمثل هذه الأعراض في:

  • دوام الشعور بالغثيان.
  • القيء المُستمر.
  • فقدان الاتزان الحركي.
  • شدة الأرق واضطرابات النوم رغم زيادة الرغبة في النوم.
  • الصداع.
  • التقلبات المزاجية.
  • وجود مُشكلة في الهضم.
  • الشعور المُستمر بالتعب العام والإرهاق.
  • دوام الشعور بالقلق والتوتر النفسي.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الأعراض تختفي –أو على الأقل تقل حدتها– بالوصول إلى نهايات الشهر، وذلك لاستقرار مُعدلات الهرمون المُتسبب فيها، وهو ما يتبعه حتمًا استعادة الشهية وبدء مُلاحظة زيادة وزن الجسم ومجموعة أعراض أخرى هي:

  • تورد ونضارة وتوهج البشرة لزيادة مُعدلات ضخ الدم بالأوعية، مع إمكانية المُعاناة من جفاف البشرة والشعر أو من حب الشباب والكلف.
  • كبر حجم الثديين وامتلائهما وثقلهما.
  • تبدل لون الهالة حول حلمات الثدي لتُصبح أكثر دُكنة، مع ظهور الأوردة الدموية بالثديين نظرًا لارتفاع مُعدلات إنتاج هرموني الأستروجين والبروجسترون.
  • بروز البطن إلى الأمام.
  • الرغبة المُستمرة في التبول.
  • ظهور خط داكن اللون يصل بين السرة ومنطقة العانة.
  • قد تُعاني الأم من التهابات بالمسالك البولية لارتفاع هرمون البروجسترون الذي يؤدي إلى ارتخاء أنابيب الكُلى ومن ثَم ركود البول ونمو البكتيريا.
  • زيادة الشعور بالتوعك والمغص نظرًا لتمدد أربطة الرحم بمنطقة الحوض.
  • التورم البسيط أو الضعف أو حدوث النزيف باللثة لزيادة هرمون البروجسترون.

قد يهمك أيضًا: الشهر الرابع من الحمل وأهم التغيرات التي تحدث للأم والجنين

الحمل في الشهر الثالث وتطور الجنين فيه

الحمل في الشهر الثالث

يبدأ الشهر الثالث من الحمل من الأسبوع التاسع للحمل وينتهي بالأسبوع الثالث عشر، وتحدث في كل أسبوع من هذه الأسابيع مجموعة تطورات إنمائية للجنين تتمثل في:

الأسبوع التاسع

وفيه يصل طول الجنين إلى 30 ملليمتر، كما يزيد طول أصابع اليدين والقدمين، كما تتشكل ملامح الوجه، علاوة على بدء تشكل قزحية العين والأذن الخارجية والجهاز الهضمي والحجاب الحاجز.

الأسبوع العاشر

يزيد طول الجنين بمعدل 3 ملليمتر عن الأسبوع السابق أي يصبح طوله 33 ملليمتر، بالإضافة إلى بدء عمل الأعضاء الداخلية للجنين، حيث يُلاحظ تحرك الأمعاء، إلى جانب بدء ظهور ردود أفعال جسم الجنين على المؤثرات الخارجية، كما تبدأ عظام الجمجمة في التكلس، ويُلاحظ نمو المشيمة وزادة حجمها.

الأسبوع الحادي عشر

فيه يصل طول الجنين إلى 35 ملليمتر، كما يتساوى حجميّ الرأس والجسم، وفيه أيضًا يصبح الجنين قادرًا على التمدد والركل والضرب بالقدم وغلق قبضة اليد بإحكام، كما تبدأ أصابع اليدين والقدمين في الانفصال والتشكل، بالإضافة إلى بدء تكون منابت الأسنان، وتبدأ أمعاء الجنين في التحرك للخلف، وأخيرًا يصبح الجنين قادرًا على التفاعل مع الأم.

قد يهمك أيضًا: الشهر السابع من الحمل .. احذري الأسباب التي تؤدي للولادة المُبكرة

الأسبوع الثاني عشر

يصل طول الجنين إلى 6 سم، ويُعادل حجم الرأس ثلث حجم الجسم، ويتباطأ نمو الدماغ ويتسارع نمو الجسم، ويبدأ الجنين في التنفس من خلال السائل الأمينوسي، كما تبدأ الكُلى في إفراز البول إلى السائل الأمينوسي.

الأسبوع الثالث عشر

يبدأ تشكل الأسنان والأحبال الصوتية، ويكتمل نمو الأذن ليصح بمقدوره سماع صوت الأم، ويبدأ تكون النخاع العظمي وكريات الدم البيضاء، ويبدأ شعر الجلد في النمو، ويصبح الجنين قادرًا على البلع، كما تكون أجهزة الجسم الداخلية قد تكونت بالكامل وبدأت العمل وأهمها القلب والكليتين والمثانة والكبد.

وتبدأ حواس الجنين بانتهاء الشهر الثالث في التطور أكثر فنجد أن حاسة اللمس بدأت في التطور لتصل إلى الكفين والقدمين بالحركة ببطء، وتبدأ حاسة الشم في التطور حيث يعمل السائل الأمينوسي في الرحم على تحفيز الخلايا الحسية في الأنف، وينتهي الحمل في الشهر الثالث بجنين طوله يتراوح بين 7 إلى 10 سم ووزن من 20 إلى 26 جم.

أهم النصائح للأم

الحمل في الشهر الثالث

  • من الضروري ارتداء الملابس الواسعة، وكذلك الأحذية الطبية والمُسطحة وتجنب الكعب العالي.
  • يلزم تناول المُكملات الغذائية لحمض الفوليك والحديد بحسب ما يقرره الطبيب.
  • التركيز على تناول الأغذية الطبيعية الغنية بالكالسيوم والنشويات والبروتينات والفيتامينات، كما يجب التركيز على الإكثار من شرب السوائل الطبيعية المُفيدة وأهمها الماء.
  • التوقف عن تناول أي أدوية أو عقاقير لم يصفها الطبيب.
  • الابتعاد عن مُلامسة ومُلاطفة الحيوانات الأليفة وبخاصة القطط.

قد يهمك أيضًا: الحمل في الشهر الثامن .. وخطورة الولادة في الشهر الثامن

الفحوصات اللازمة في الحمل في الشهر الثالث

من الضروري المُتابعة الدورية مع الطبيب لبيان صحة نمو الجنين وتطوره، كما يجب عمل اختبار الشفافية القفوي الخاص بفحص أي عيوب خلقية بالجنين.

الحمل في الشهر الثالث يلزمه إجراء بعض الفحوصات المعملية الهامة مثل فحص الـ RH والزمرة الدموية والأنيميا والحصبة الألمانية والالتهاب الكبدي والنكاف، كما يجب ارجاء فحوصات بولية للتأكد من عدم وجود أي التهاباتٍ أو إصابة بالسكري.

وبعد أن عرضنا لكِ سيدتي أهم تغيرات الحمل في الشهر الثالث والنصائح اللازمة لكلًا من الأم والجنين وطُرق الوقاية من أي مشكلاتٍ طارئة نتمنى لكِ حملًا يسيرًا وولادةً سهلة إن شاء الله.

للمزيد: الانيميا عند الحامل أعراضها وطُرق العلاج والوقاية منها

الحمل في الأربعينات من عمر المرأة هل هو ممكن؟ وما هي مخاطره؟

قد يعجبك ايضا