أوميغا 3 للحامل… الفوائد والجرعة المناسبة للحامل

البقاء بصحة جيدة أثناء الحمل شيء تريده جميع النساء، ولذلك يوصى السيدات الحوامل بتناول المكملات الغذائية أو الفيتامينات التي يصفها الطبيب المختص والمشرف على الحالة والتي تعد جزءًا مهمًا حتى يولد أطفالنا بصحة جيدة ويتجنبون الإصابة بأي مرض خلقي.

أثناء فترة الحمل، تعتبر العناصر الغذائية عالية الجودة ضرورية لنمو الطفل بشكل سليم، ومن أهم هذه العناصر هي أوميغا 3، والتي توفر فوائد مهمة أثناء الحمل.

أوميغا 3 من الأحماض الدهنية الأساسية، مما يعني أن جسم الإنسان لا يستطيع صنعه من مواد أخرى ومن تلقاء نفسه، وله دور مضاد للالتهابات ومضاد للأكسدة وهو أيضًا جزء من أغشية الخلايا، لذلك يجب تناوله بانتظام أو مكمل له أثناء الحمل للتمتع بجميع فوائده.

فوائد أوميغا 3 للحامل أثناء الحمل

يرى الكثير من المختصين انه في حال قامت الحامل باستهلاك أوميغا 3 خلال الحمل بكميات كافية فأن فترة الحمل سوف تمر بسلام ونتائج جيدة، مثال عليها: وزن طبيعي وجيد للمولود، قياس محيط رأس الجنين طبيعي، يقلل من فرص الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة، كما أنه سوف يساعد الرضيع على النوم بشكل جدي وهادئ.

ومن الفوائد الأخرى التي يمنحها أوميغا 3 للحامل، ما يلي:

  • يحسن الوظيفة الإدراكية والعصبية لدى الطفل: حيث يعمل على تعزيز عملية نمو الدماغ.
  • يساعد على تطوير الرؤية والجهاز العصبي للطفل النامي.
  • يقلل من خطر الولادة المبكرة: وفقًا لبعض الدراسات والأبحاث العلمية فإن مكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية تطيل الحمل من 4 إلى 6 أيام مما يقلل من خطر الولادة المبكرة بين النساء ذوات التاريخ المرضي.
  • تقليل خطر الإصابة بالارتعاج: نظرًا لأن تسمم الحمل وارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل مرتبطان بتضيق الأوعية، يُعتقد أن أحماض أوميغا 3 الدهنية يمكن أن تساعد في تحسين هذه الظروف.
  • يقلل من نزلات البرد لدى الطفل: إن تناول أوميغا 3 أثناء الحمل يساعد الأطفال على تقليل أعراض نزلات البرد والأمراض التي تدوم لفترة طويلة في الأشهر الأولى من الحياة.
  • يقلل من احتمالية إصابة الحامل بالاكتئاب أثناء الحمل: حيث يعتبر من المصادر الطبيعية لعلاج الحالة المزاجية لدى السيدات الحوامل، كما أن تناوله يقلل من فرص التعرض للإصابة بالاكتئاب خلال الحمل ومابعد الولادة.

ما هي الكمية الموصي بها من أوميغا 3 للحامل؟

الكمية اليومية الموصي بها من أحماض أوميغا 3 الدهنية المتعددة غير المشبعة هي 2 جرام يوميًا للحوامل خلال الأشهر الستة الأولى، وهي كمية تزيد إلى ما بين 2 و 2.5 جرام خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل والرضاعة.

المصادر الغذائية ل أوميغا 3 للحامل

لحسن الحظ بالإضافة إلى المكملات، هناك العديد من الأطعمة الغنية بالأوميغا 3 التي يمكننا تناولها أثناء الحمل حتى يتمكن طفلنا من الحصول على الفوائد التي قمنا بذكرها في الأعلى.

من المعروف أن الأسماك غنية بالأوميغا 3، ولكن يجب الحد من استهلاكها أثناء الحمل، حيث أنها تحتوي على كميات عالية من الزئبق الذي يمكن أن يكون ضارًا بالجنين.

بعض الأطعمة الغنية بالأوميغا 3 هي كما يلي:

  • بذور الكتان أو زيت الكتان.
  • الجوز وهو غني أيضًا بفيتامين هـ.
  • البيض المخصب بأوميغا 3.
  • مستحضرات الألبان الغنية بأوميغا 3.
  • البسكويت والحبوب أوميغا 3 المدعمة.
  • بذور اليقطين.
  • زبدة الفول السوداني.
  • زيت الكانولا أو زيت الزيتون.
  • الأسماك الزرقاء، مثل السردين والسلمون والتونة والمرقط وغيره.

الأعراض الجانبية المرافقة لتناول الحامل الأوميغا 3

بد تعرفنا على فوائد الأوميغا 3 للحامل والجنين، فأن هذا المكمل كغيره من المكملات الغذائية التي لها الكثير من الأثار الجانبية في حال تم استهلاكها بشكل خاطئ أو مفرط، ومن اهم هذه الأعراض:

  • الإصابة بالغثيان.
  • الإسهال.
  • حدوث وجع والم في المعدة.
  • الشعور بخروج رائحة سمك تخرج من الفم.

من الضروري جدا استشارة الطبيب المختص والمشرف على الحالة قبل البدء بتناول مكملات الأوميغا 3 للحامل، وذلك بهدف تحديد الجرعة المناسبة لها، وتجنيب الحامل من الإصابة بأي ضرر جانبي قد تتعرض له الحامل أو جنينها.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *