تنمية المهارات الذهنية للطفل ودور التغذية في ذلك

المهارات الذهنية للطفل من الأشياء المهمة جدًا ويجب على الوالدين الانتباه لذلك بينما الطفل في عمرٍ صغير، كما يجب أن يتعرفوا على قدراته ويقوموا بخطوات لتنميتها، فضلًا عن الدور المهم للغذاء في تنمية ذكاء الطفل، والأنشطة المختلفة من أجل تنمية المهارات الذهنية للطفل أيضًا. سنتعرف على كل هذه الأمور وأكثر من خلال هذا المقال.

الدور المُهم للتغذية في تنمية المهارات الذهنية للطفل

ما هي المهارات الذهنية للطفل ودور التغذية في تنمية ذكاءه؟

للتغذية دورًا مُهمًا في تنمية ذكاء الطفل، والدليل على ذلك أن وجبة الإفطار من الوجبات الأساسية والمُهمة للطفل، وعدم تناولها يؤدي إلى انخفاض معدل السكر في الدم، وذلك يؤدي إلى عدم وصول الغذاء الكافي للمخ، وأيضًا ينصح بعدم الإسراف في تناول السكر؛ لأنه يؤدي إلى تأخر نمو المخ.

ومن الأطعمة المفيدة لتنمية ذكاء ومهارات الطفل جميع المأكولات الغنية بالأوميجا 3 مثل:

  • الأسماك بجميع أنواعها لأنها تُعد البناء الأساسي للنمو الذهني للطفل.
  • الخضروات كالبروكلي، القرع العسلي.
  • عين الجمل، الزبيب، الكاجو.
  • عسل النحل الطبيعي، والعسل الأسود.

قد يهمك أيضًا: طرق لمساعدة طفلك على اكتساب العادات الغذائية السليمة

الأنشطة تُساعد الطفل على تنمية ذكائه وقدراته الذهنية

ما هي المهارات الذهنية للطفل ودور التغذية في تنمية ذكاءه؟

إذا كانت التغذية مُهمة لتنمية ذكاء الطفل فالأنشطة لها دورًا هامًا لتنمية مهاراته، وتُساعده على التفكير العلمي والمنظم وسرعة البديهة، ومن هذه الأنشطة:

الألعاب التخيلية

من أهم الأنشطة التي تُساعد على تنمية القدرات الذهنية والعقلية عند الطفل اللعب التخيلي، لذلك نجد مُعظم الأطفال الذين يفضلون هذا النوع من الألعاب يكونوا على درجة عالية من التفوق والذكاء وقدراتهم اللغوية ممتازة.

الخيال

تنمية الخيال عند الطفل له أهمية بالغة، ويكون من خلال سرد القصص والحكايات الخرافية المتضمنة معاني تربوية وأخلاقية، لتعليم الطفل بشرط أن تكون معانيها سهلة وتجذب انتباه الطفل وتمس مشاعره.

كُتب الخيال العلمي

قصص الخيال العلمي تشوق الطفل لقراءتها مما يُساعده على تنمية الفكر العلمي لديه، وقدرات الابتكار والاختراع مما يؤدي إلى تنمية قدرات ومهارات الطفل الذهنية.

قد يهمك أيضًا: كيف تجعلين طفلك يسمع كلامك من دون الصراخ أو الضرب

الرسم والزخرفة

يُساعد الرسم والزخرفة على تنمية ذكاء الطفل وقدراته الذهنية بشكلٍ كبير، ورسوم الأطفال توضح مراحل النمو العقلي لديهم وخاصًة في الخيال لديهم، وتُساعد أيضًا في التسلية والتنشيط الذهني وتركيز الانتباه.

شاهدي هذا الفيديو فهو يوضح كيفية تنمية تفكير الأطفال الإبداعي من خلال تحدي الرسم

الأنشطة المدرسية

تُعد الأنشطة المدرسية من الأجزاء الهامة من المناهج الدراسية، فهي تُساعد على ترسيخ قيم وعادات ومهارات وأساليب للتفكير هامة ولازمة لمواصلة التعليم.

التربية البدنية

الرياضة البدنية من أهم العوامل التي تُساعد على تنمية القدرات الذهنية لدى الطفل، ولا تقتصر الرياضة البدنية على ممارستها في المدرسة فقط ولكن يجب أن يمارسها الطفل وهو في سنٍ صغير ولا يتوقف عنها أبدًا، فهي تُساعده على إزالة الكسل والخمول من الجسم والعقل وتنشط الذكاء؛ لأن العقل السليم في الجسم السليم، وتُساعد الرياضة أيضًا على تنشيط الدورة الدموية لكي يصل الأكسجين والدم والغذاء الكافي للمخ مما يحفز نموه بشكلٍ جيد.

إبعاد الأطفال عن أي مكانٍ مُلوث

يجب أن يبتعد الطفل عن جميع الأماكن التي يكثر بها التدخين أو أي هواءٍ ملوث؛ لأن المخ يُعد من أكثر أعضاء جسم الأنسان استهلاكًا للأكسجين، لذلك عندما يستنشق الطفل الهواء المُلوث يؤثر ذلك بشكلٍ سلبي على نمو وظائف المخ.

النوم

يجب أن ينال الطفل قسطًا كافيًا من ساعات النوم ليسمح للمخ بالتجدد، والنمو بشكلٍ مُستمر، ويراعى عدم تغطية رأس الطفل أثناء النوم؛ لأن ذلك يُساعد على انخفاض نسبة الأكسجين وارتفاع نسبة ثاني أُكسيد الكربون مما يؤثر على نمو خلايا المخ.

شاهد أيضًا: وسائل تنميه ذكاء الطفل

تنمية المهارات الذهنية للطفل من عمر 6 سنوات

عندما يبلغ الطفل مرحلة دخول المدرسة يجب على الأم تنمية مهاراته الذهنية في هذه المرحلة، وذلك بأن تتركيه يتحدث عن نفسه ولا تقاطعيه، تعطيه فرصته كاملة في الدفاع عن نفسه وعن أفعاله مع تشجيعه على القيام بالنشاط الجماعي ومُشاركة الآخرين، تنقسم تنمية القدرات إلى تنمية اجتماعية وتنمية عقلية.

التنمية الاجتماعية

يصل الطفل إلى هذه المرحلة عندما لا يقاطعه أحد ويقوم بالتعبير عن نفسه، وتدريب الطفل على طرح الأسئلة والتجاوب معها حتى ولو تكررت مع عدم التذمر من كثرة أسئلته، وإشراكه في إعداد وجبات سهلة وبسيطة؛ لأن هذه الأمور تُشكل له نوعُا من المتعة والترفيه وتساهم بشكلٍ كبير في تنمية ذكائه.

مقالات أخرى قد تهمك: ألعاب مناسبة للأطفال ذوي الأعمار 12 إلى 18 شهرًا

التنمية العقلية

  • من أهم الأشياء للتنمية العقلية ألعاب الذاكرة والألغاز والمكعبات.
  • تأكدي من شراء الألعاب الاستراتيجية لتنمية ذكاء الطفل مثل ألعاب الشطرنج.
  • الألعاب اللفظية وألعاب الاختلاف.
  • يجب على الأم أن تدع الطفل يكتشف بنفسه ملمس الأشياء.

شاهدي أيضًا أهمية الأنشطة المناسبة للأطفال في بداية أعمارهم

كيف تكتشف الأم القدرات والمهارات الذهنية للطفل

يجب أن تُلاحظ الأم طفلها منذ شهره الأول وتتابع مراحل النمو العقلي والذهني لديه، وذلك بحسن اختيار اللعبة المُناسبة للمرحلة العمرية والذهنية للطفل، وإعطائه اللعب المفككة مثل المكعبات، وتشجيعه على إعادة تركيبها وتفكيكها مرة أخرى؛ لأن ذلك يُساعده على الابتكار والتعبير عن قدراته.

عند اكتشاف الأم مُوهبة طفلها يجب أن تُساعده على تنميتها، فعلى سبيل المثال إذا كان الطفل موهوب في الرسم تكون مُكافأته أن نحضر له أدوات الرسم، وزيارة معارض الفنون، ومع كل هذا لا بد من تشجيع الطفل وتنمية قدراته الذهنية مع رفع روحه المعنوية وثقته بنفسه.

شاهدي هذا الفيديو لتتعلمي كيفية تعلم الأطفال التركيز

أهمية التواصل الفعال مع الطفل لتنمية قدراته الذهنية

يجب أن تحرصي عزيزتي الأم على عدم إهمال طفلك الرضيع على اعتبار أنه صغير ولا يعي ما يدور حوله، وتعاملي على أنه كبير، وتحدثي معه عن أمورك، وقومي بتعريفه على الأشخاص المحيطين به، وتعريفه بأسمائهم، وأسماء كل طعام حين يتناوله فكل هذا يُساعد على تنمية قدرات طفلك الذهنية والعقلية ويحفز نشاط الذاكرة لديه.

يعبر طفلك في أول شهرين من عمره بالتواصل البصري ويبدأ الطفل بتمييز أصوات المحيطين به ويبتسم ابتسامات تعبيرية، لذلك هو السن المُناسب لتنمية المهارات الذهنية للطفل.

قد يهمك أيضًا: أسباب السلوك العدواني لدى الأطفال وكيفية التعامل معه؟

قد يعجبك ايضا