مجموعة من الأطعمة التي تساعد وتزيد من جمال الجنين

من المؤكد أن أهم ما يجب على المرأة الحامل فعله هي عملية التغذية الصحية، فعندما تعلم المرأة أنها حامل أول شيء ينصحها به الأطباء والأهل التغذية السليمة، فيجب أن تتغذى الحامل بشكل سليم لكي تحافظ على صحة الجنين، وتقلل من خطر الإصابة بالأمراض التي من الممكن أن تلحق بجنينها، ولكي تحافظ على صحتها أيضًا، ولكن هل تعلمون أنه يوجد كثير من الأطعمة التي تزيد من جمال الجنين وتبحث عنها الكثير من السيدات لإنجاب طفلًا جميلًا.

فإن الطعام يتحول بدوره إلى ذرات صغيرة، وذلك بعد الانتهاء من عملية الهضم، وتجري هذه الذرات في الرحم، فتكون هي الغذاء الرئيسي للجنين وكل أنواع الغذاء بكل ما يحمله من فوائد وبروتينات يفيد جسم الإنسان، وبالطبع فإن الجنين الموجود في رحم الأم يتأثر هو الآخر بالغذاء، فهو أصبح جزء أساسي من الأم، ويتغذى الجنين من مجري الدم من خلال مجموعة من الجذور والحبيبات التي تنمو في الرحم والتي تسمى باسم ” المشيمة ” والتي عن طريقها يتكون غذاء الجنين.

ومن هنا تأتي نقطة أن الغذاء يتأثر به الجنين سواء كان هذا الغذاء مفيد وصحي للجنين، أو كان ضار عليه، فكل طعام تتناوله الحامل ينعكس على الطفل، وهناك أطعمة بدورها تنعكس على شكل الطفل، سنعرضها لك عزيزتي القارئة، ولكن يجب أن تعرفي أنه من الضروري المواظبة على تناول هذه الأطعمة، فلا تتناولينها مرة أو اثنان.

الأطعمة التي تزيد من جمال الجنين

ما هي الأطعمة التي تزيد من جمال الجنين ؟

أولا: السفرجل

إن السفرجل يؤثر بدوره تأثير إيجابي على جمال الجنين، فهو يجعل رائحته طيبة، ويصفي من لونه.

يذكر أن مسلم قد قال عن المرأة الحامل: ” على الحامل أن تأكل السفرجل، فإن الولد يكون أصفى لونًا، وأطيب ريحًا”.

وعن رسول الله – صلى الله عليه وسلم- قال: ” أطعموا حبالاكم السفرجل، فإنه يحسن أخلاق أولادكم “.

وعلى – رضي الله عنه- قد نظر إلى غلام شديد الجمال وقال: ” من الواضح أن أبيه قد أكل السفرجل في ليلة الجماع “.

وعن ابن سينا قال : ” إن السفرجل يسكن من العطش، ويقوي المعدة”.

هل أكل السفرجل للحامل يجعل المولود جميلًا؟

ومن الجدير بالذكر أنه إذا تورم ثدي المرضعة من كثرة اللبن، يُضاف السفرجل مع العسل، ويتم وضعه على الثدي فهو سيسكن من آلامه، ويزيل التورم.

فهذه الثمرة لها فوائد كثيرة ولا حصر لها، ويفضل أن يأكلها الرجل قبل قرار الجماع بثلاثة أيام على الريق، فهو بإذن الله سيحسن من خلق المولود؛ لأنه ينقي ماء الرجل.

وبالطب الحديث قد ذكر العلماء فوائد السفرجل، وقالوا أنه يحتوي على الأملاح وحامض التفاح،  والبنسين، فهو يضم 62.2 بالمائة من الماء، ويحتوي على 7.9 بالمائة من السكر، وما يعادل تسعة بالمائة من البروتين، و2 بالمائة من الدهون، و 8.12 بالمائة من الألياف، و14.9 بالمائة من الرماد، ويضم الكثير من المواد المعدنية: منها 6% من الكبريت، و19% من الفسفور، و14% من الكلس، و2% من الكلور، و2% من الصودا، و12% من البوتاس، ويحتوي أيضًا على كلٍ من فيتامين “أ”، وفيتامين “ب”.

ثانيا: اللبان

إن أكل المرأة الحامل اللبان يؤثر بشكل كبير على ذكاء وجمال الطفل، فإذا كانت حامل في ولد يؤثر على ذكاءه، وإذا كانت حامل ببنت يؤثر على جمالها وأخلاقها.

فعن الحسن ابن علي -عليه السلام- قال : “أطعموا حبالاكم اللبان، فإن الصبي إذا تغذى في بطن أمه أشتد عقله، فإذا كان ذكرًا أصبح شجاعًا، وإن كانت أنثى عظمت عجيزتها، فلها عند زوجها مكانة”.

فإن اللبان يتكون من مجموعة من المواد الصمغية، التي يتم استخرجها من الأشجار، وعندما يتم خروجها للمرة الأولى يكون لونها أبيض المائل إلى الاصفرار، وله العديد من الفوائد ويحتوي على الكثير من الفيتامينات التي تقوي الذاكرة أيضًا، فهو كان يستخدم كعلاج لحالة النسيان.

هل صحيح أن قراءة الحامل لِسورة يوسف تؤثر في جمال الطفل؟! – الشيخ وسيم يوسف.

ثالثا: الهندباء

إن أكل المرأة الحامل الهندباء يزيد من جمال الولد، ويساعد ويقوي من ذكورة الجنين الصبي.

فعن السياري قال : “على الحامل بالهندباء فهو يزيد في الماء، ويحسن من خلق الولد، فهو حار لين، يعمل على زيادة ذكورة الصبى”.

وفيما يتعلق بالطب الحديث، فقد ذكر العلماء فوائد عديدة للهندباء، وقالوا أنه يضم الكثير من الفيتامينات والأملاح والمعادن؛ فهو يحتوي على الكلس، والحديد، والصوديوم، والبوتاس، وله تأثيره الواضح في تنشيط عملية الهضم، وأيضًا في علاج تشنجات الكبد.

وعن لسان الدكتور صبري القباني قال: “أن الطب الحديث اكتشف فوائد عديدة للهندباء، لا يقتصر الأمر على السابق ذكره، فهو يمتد إلى  الجسم بشكل عام، ويعمل على تقوية العظام، وبنائها بالشكل السليم؛ لما يحتويه من حديد”.

رابعا: التمر

أن التمر له الكثير من الفوائد على الشخص العادي بصفة عامة، وعلى الحامل بصفة خاصة، فقد وصانا به خير خلق الله في أكثر من حديث، وأوصي به الله تعالى السيدة مريم في كتابه العزيز، عندما طلب منها “أن تهز الشجرة لكي ينزل لها التمر، فقال الله تعالى: “وهزي إليك بجذع النخلة تساقط عليك رطبا جنيا فكلي واشربي وقري عينا”.

 فإن أكل التمر للحامل بالأخص في الشهور الأخيرة يزيد من جمال الجنين، وأيضًا مفيد جدًا لما بعد الولادة، فينصح به للنفساء.

فعن رسول الله – صلى الله عليه وسلم- قال: ” أطعموا المرأة في شهرها الذي تلد فيه التمر، فإن ولدها يكون حليمًا نقيًا”.

وقد قيل في رواية أخرى عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: “ما تأكل الحامل من شيء، ولا تتداوى به أفضل من الرطب”.

خامسا: البطيخ

أن البطيخ له الكثير من الفوائد بالنسبة للمرأة الحامل، فهو يضيف على الجنين حسن الخلق والجمال.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :” ما من امرأة حامل، أكلت البطيخ إلا ويكون مولودها حسن الوجه والخلق”.

وفيما يخص الطب الحديث، فقد ثبت أن البطيخ غني بفيتامين “ث”، وهو يحتوي على نسبة قليلة من  حمض النيكوتنيك، ويضم أيضًا الفوسفور، ويحتوي على الكبريت، والسوداء، والكلور، والبوتاس.

وعلى حسب ما قاله الدكتور “ينسلي” عن البطيخ: أن عصير البطيخ يقي من التيفويد، وأيضًا يعمل على شفاء مرضى الروماتيزم.

سادسا: الرمان

بناءً على الروايات السابقة والتي قالت: “أن الرمان يساعد على الشباب، ويساعد المولود على النطق بصورة أسرع، ويزيد من جماله، ومما جاء عن الشيخ أبو جعفر لطوسي – رحمة الله- قال: “أطعموا صبياكم الرمان، لأنه أسرع لألسنتهم”.

خطوات تزيد من جمال الجنين وصحته أثناء فترة الحمل

الخطوة الأولى:

قومي بزيارة الطبيب المختص، وذلك لتتابعي معه خلال شهور الحمل، ويقوم بتقديم النصائح لك، وينصحك بالأطعمة الواجب عليك تناولها، والتي تزيد من صحة وجمال الجنين.

الخطوة الثانية:

تُعتبر من أهم الخطوات التي تؤثر على صحة ووزن الجنين الاهتمام بعملية التغذية، فمن الضروري أن تتبعي كل يوم نظام غذائي صحي وسليم لصحة مولودك، فأنتِ عندما تكونين حامل في حاجة إلى  تناول 300 سعر حراري يوميًا؛ وذلك من أجل نمو الجنين بصورة صحية وسليمة,

أكلات تجعل الجنين جميلًا وذكيًا.

 لذا ينصح الأطباء بكلٍ من:

  • تناول الكثير من الفواكه خلال فترة الحمل، وبالتحديد الموز، والتفاح، والفاكهة الغنية بالألياف، وأيضًا تناول الخضروات بجميع أنواعها، وشرب الحليب، وتناول جميع منتجات الألبان، ويفضل قليلة الدسم أو الخالية من الدسم.
  • ينصح بتناول البيض بصفة مستمرة، وأيضًا تناول اللحوم والأسماك، وطهي الطعام بطريقة صحية مستخدمة الزيوت الصحية لذلك، فينصح بتناول كل ما يضم البروتينات؛ لأن البروتين يساعد على نمو الجنين بصورة مثالية.
  • تناول المكسرات والبذور، فهي نعم تضم دهون ولكنها دهون صحية، وأيضًا زيت الزيتون، والسلمون، فكلها بدائل لك، فهي مليئة بالدهون الصحية، وتحافظ على المشيمة.
  • يجب شرب عصير يومي فريش، ويستحسن أن يكون من صنع يدك في المنزل، فعصائر الفواكه تزيد من عدد السعرات الحرارية.
  • يجب تناول من ثلاث إلى أربع وجبات يوميًا، وذلك لكي يحصل الجنين على الوزن المثالي.

ولكن يجب عليك أن تتجنبي هذه الأطعمة:

  • جميع المقليات، والدهون، والدسم.
  • احذري من تناول الوجبات السريعة، والمشروبات الغازية.
  • جميع الأطعمة التي تضم نسبة كبيرة من الكوليسترول، وأيضًا تجنبي تناول الأطعمة التي تضم المواد الحافظة.

الخطوة الثالثة:

احرصي على تناول العلاج الذي يصفه لك الطبيب المعالج، فهو يكون ملئ بالفيتامينات، ويعمل على تعويض نقص الغذاء، ويُأمن الحمل الصحي لكِ ولطفلك.

جمال الجنين

الخطوة الرابعة:

مارسي الرياضة الخاصة بالحوامل، فإن ممارسة الرياضة تمد الجسم بالنشاط البدني، والذي بدوره يساعد الجنين على أن ينمو بشكل صحي، ومن الرياضة المفيدة لكي خلال فترة الحمل ” اليوجا، والمشي، والسباحة “.

الخطوة الخامسة:

ارتاحي قدر الإمكان، فطبعًا أساسي ذلك خلال فترة الليل، وأيضًا خلال فترة النهار، فإن الراحة تمد جسمك بالطاقة اللازمة، وتجدد من نشاط الجسم، فكلما استطعت خذي قيلولة وسط يومك؛ لأنها تساعد على نمو الجنين بشكل صحي.

أطعمة تزيد الجنين جمالًا وذكاء وقوة.

وأيضًا قللي قدر الإمكان من التوتر والانفعال والقلق؛ لأنهم يؤثرون سلبًا على الجنين، واحتفظي قدر الإمكان بهدوئك؛ لأن ذلك يضمن لك حمل جميل وصحى وخالي من المشاكل، ويجب أن تتذكري دائمًا أنه إذا واجهتك أي مشكلة خلال فترة حملك عليكِ الرجوع إلى الطبيب، ولا تهملي أي شيء حتى وأن كان صغيرًا؛ لأنك أصبحت مسئولة عن روح بداخلك.

قدمنا الأطعمة التي تزيد من جمال الجنين فاتبعي ما شئت منهم، ومن الأفضل أن تأكليهم جميعًا إذا توافر لديك، فمن المؤكد أن كل أم لا يهمها إلا صحة جنينها وراحته؛ ولذلك اتبعي النصائح الأخيرة التي ذكرناها؛ حتى تكون فترة حملك سهلة، وميسرة بإذن الله، ولا تتعجلي في أي شيء فكل شيء بمشيئة الله تعالى.

قد يعجبك ايضا