كيف أعرف إصابة طفلي بالعين أو الحسد؟ وكيف أحميه؟ » تسعة أشهر
أسباب الحسد والعين التي تصيب الطفل وعادات الأمهات الخاطئة التي تتسبب في ذلك

كيف أعرف إصابة طفلي بالعين أو الحسد؟ وكيف أحميه؟

هناك أمراض قد تصيب أبناءنا ولا نعرف ما هي وعند الكشف عند الطبيب لا نتعرف على السبب العضوي الذي به المشكلة، وهنا يعجز الطب عن إفادتك بحالة طفلك، بجانب ذلك هناك أطفال لا يكفون عن البكاء والصراخ لمدة طويلة وهنا تبدأ حالة من القلق التي تثير مخاوف الأم، ولعل هنا الأمر على الأغلب مرتبط بالحسد أو العين، ومن هنا يأتي سؤال كيف أعرف إصابة طفلي بالعين حتى تتمكن من معرفة المشكلة التي يعاني منها الطفل وعلاجها على الفور.

وبالتالي فهناك مشكلة كبيرة قد تقع فيها بعض الأمهات عند إصابة طفلها بالعين سواء في جسده أو في جماله أو في أي شيء يمتلكه خاصةً وإن كان حسن المظهر والصورة، وهو عدم الانتباه له وتذهب وراء الأطباء فهو أول شيء يأتي في بالها أن طفلها يبكي من شدة الألم وليس بسبب إصابته بالعين؛ لذلك لا بد من قراءة ما سيأتي باستفاضة لمعرفة الأعراض التي قد تظهر على طفلك وتدل على إصابته بالعين بجانب طرق علاج ذلك وبالتالي سوف تتأكدين من كونه محسود أو أنه يعاني من مرض عضوي.

كيف أعرف إصابة طفلي بالعين ؟

كيف أعرف إصابة طفلي بالعين ؟ كيف أحمي طفلي من الحسد؟

هناك بعض الطرق التي يمكنك الكشف بها عند إصابة طفلك بالعين، وتلك الأسباب قد تتمثل في بعض الأمور المرتبطة بضعف بنية الطفل أو بكائه الشديد المتواصل فهو لا يهدأ قط، وربما أن طفلك بعد عرضه على الطبيب يفسر لكِ أنه يعاني من مرض غريب وغير موجود، وأنه نادرًا ما يحدث هذا الأمر، هنا سوف تعرفينَ أن الحسد وإصابته بالعين هي أساس ذلك، فعندما يعجز الطب تتجهينَ إلى التفكير في هذا الأمر خصيصًا.

أيضًا هناك أعراض معينة سوف نذكرها لكي حتى تعرفينَ إذا كان طفلك محسود بالفعل أم أنكِ من كثرة خوفك من الحسد من الممكن أن تُرجعي كل الأسباب إلى الحسد وتنسي الأعراض المرضية، كيف تعرفين إصابة طفلك بالحسد أمر سهل جدًا، ولكن لا بد أولًا أن تسألي نفسكِ سؤال هام هل أنتِ من الأمهات التي تنتظم في وقاية أطفالها من الحسد، وباستمرار تحصنهم بالرقية الشرعية سواء قبل الذهاب إلى المدرسة أو عند الذهاب إلى حفلة ما أو مناسبة تجمع الأقارب كانوا أو غرباء، هل أنتِ تهتمينَ بهذه الأمور وقد نسيتِ في مرة ما تحصينهم بالطرق الشرعية المعروفة؟ أم أنكِ لا تهتمينَ بالأمر وتتركينه للصدفة؟ الإجابة على هذا السؤال سوف تساعدك كثيرًا.

أسباب الحسد والعين التي تصيب الطفل وعادات الأمهات الخاطئة التي تتسبب في ذلك

أسباب الحسد والعين التي تصيب الطفل وعادات الأمهات الخاطئة التي تتسبب في ذلك

إليكم أهم أسباب الحسد التي تتعدد وتصيب أطفالنا الصغار سواء الرضع أو من يزيدون عن ثلاثة أعوام، هي:

  • عدم تحصين الأطفال عند الذهاب للتنزه أو لحفلة أو لمناسبة معينة.
  • جهل الأطفال بتحصين أنفسهم وذلك لكونهم صغار لا يفقهون شيئًا.
  • حسن مظهر الطفل وعدم اهتمام الأم بتحصينه وحجبه عن من تشعر حوله باشمئزاز لكون ذلك الشخص معروف بحسده لنعم الآخرين.
  • عدم تعامل الأم بحكمة اتجاه الأشخاص المحرمون من نعمة معينة لديها، فمن لا ينجبون الأطفال لا يصح أن تتباهي أمامهم بأطفالك بكثرة حتى لا تؤذي مشاعرهم وحتى تحصنيهم من رصد العين لهم بقصد أو بدون قصد.
  • تباهي الأم بالأطفال وإلباسهم أجمل ما لديهم وتعرية أجزاء من جسدهم فتخرج بهم في الحفلات والمتنزهات وهي لا تدري هل تصيبهم نظرات المارة أم لا.
  • عدم تبارك قدرات الأطفال من قبل الأب والأم أنفسهم، فتجد الأم تشرح لجارتها مدى شقاوة الطفل وعدم كفه عن الكلام فيصيبها بالصداع أو الكلام الذي شابه ذلك، فهنا من الممكن أن تحسد الأم طفلها.

يجب أن نعلم أن الحسد هناك المذموم والمحمود منه، المذموم هو النظر بلهفة إلى الشيء من قبل شخص وتمني الشيء لنفسه مع زواله من الشخص الآخر، أما الحسد المحمود فهو النظر بلهفة إلى الشيء وتمنيه لنفسه مع بقاء النعمة لدى صاحبها وهنا تسمى بالغبطة.

الأعراض التي تظهر على الطفل المحسود

الأعراض التي تظهر على الطفل المحسود

هناك بعض الأعراض التي قد تظهر على الطفل ويتضح الأمر آنذاك بأنه محسود ومن هذه الأعراض الآتي:

  • شحوب وجه الطفل واصفراره.
  • ارتفاع درجة حرارة الرأس والكتفين والصدر وأحيانًا ارتفاع حرارة القدمين وكثرة التعرق من منطقة الظهر.
  • البكاء والصراخ المتواصل دون سبب واضح.
  • إصابة الطفل بأمراض نادرة وغريبة إلى حد ما، وأمراض لا يمكن العلاج منها مثل: إصابة الجسم بالنقط السوداء (مماثل لداء الصدفية أو الأكزيما ) التي لا يجدي معها دواء.
  • عدم جدوى العلاجات مع الطفل خاصةً إذا أُصيب بالحمى أو بأي مرض جلدي.
  • تحديق نظر الطفل تجاهك وتجاه الأشياء.
  • انطواء الطفل وتوحده بعدما تعودتِ منه على أنه اجتماعي ويفضل الضحك والهزار واللعب مع الآخرين.
  • الفزع من أقل الأشياء والخوف المستمر.
  • التثاؤب بشكل مبالغ فيه.
  • احمرار خدي الطفل مصاحب بحكة وظهور قشور جلدية على خدوده.
  • تحريك الأصابع بصورة مستمرة رغم همدان جسده وعدم قيامه باللعب والحركة المعتاد عليها.
  • فقدان الشهية تجاه الأكل ورفضه تناول الطعام أو لبن الأم إذا كان طفل رضيع.
  • الفزع من الصوت العالي والبكاء والصراخ والنظر إلى زوايا وأسقف البيت وعدم التركيز مع أي شخص قد يلفت انتباهه باللعب أو الضحك أو ما شابه ذلك.
  • يتجه إلى العنف والضرب رغم أنه لم يكن كذلك.
  • العطش المستمر وظهور تقرحات والتهابات في منطقة أسفل الظهر ومنطقة الحفاض.
  • التأخر في النمو سواء الكلام أو المشي.
  • منهم من ينام أكثر من اللازم وهناك أطفال لا يستطيعون النوم بتاتًا.
  • إفرازات ذات رائحة كريهة في السرة ومن الأذن وتحت الإبطين وبين الأصابع وخلف الركبة.
  • البكاء والصراخ عند لمس الماء لوجههم أو رأسهم.

أعراض أخرى قد تظهر على الطفل المحسود

  • الفزع والخوف عند استيقاظه وكأنه رأى منام مخيف.
  • ظهور رعشة واضحة في الفكين وأطراف الطفل.
  • ظهور كدمات متفرقة في الجسم دون معرفة السبب بجانب اسمرار مناطق أخرى وظهور بقع سوداء دون سبب واضح.
  • إصابة الطفل بالبلغم الذي يستمر فترة معه بجانب وجود أشياء غريبة تُصاحب الفضلات التي تخرج منه.
  • الابتعاد عن أشياء كان يحبها الطفل بشغف.
  • هبوط ملحوظ في قدرات الطفل الذهنية وذكائه المعتاد.
  • سقوط غزير للدموع بشكل ملحوظ ومبالغ فيه واليرقان الزائد أيضًا.

ومن العلامات والأعراض التي تظهر على الطفل المحسود التي قد أوضحناها وإليكم المزيد عن هذه العلامات في هذا الفيديو.

طرق علاج الطفل المُصاب بالعين ( خطوات علاج الطفل بالقرآن )

طرق علاج الطفل المُصاب بالعين ( خطوات علاج الطفل بالقرآن )

تأكدي أولًا أنه لا يوجد أي مرض عضوي لدى الطفل، وأن الفحوصات الطبية لم تؤكد على وجود مرض ما في جسد طفلك يستدعي ظهور هذه الأعراض المذكورة سابقًا، وبعدما تتأكدينَ أنه مصاب بالعين بعد معرفة الأعراض التي قد تظهر عليه، هنا يجب عليكِ الشروع في عمل الرقية الشرعية لصغيرك حتى يشفيه الله عز وجل من أثر عين الحاسد، اتبعي الخطوات أدناه:

  • اجلسي وقومي بوضع الطفل على حجرك وامسحي على جسد الطفل وانفثي في جسده وأنتِ تقرئي سورة الفاتحة سبعة مرات، وآية الكرسي سبعة مرات، وسورة الناس سبعة مرات، وسورة الفلق سبعة مرات وأنت تمُسي على جسد الطفل المصاب بالعين، أو من الممكن أن تقرئي في كفك وانفثي فيه وامسحي على جسد الطفل.
  • قولي هذه الأدعية كل واحد منها سبعة مرات:

“اللهم ولي الكلمات التامات وولي الدعوات المستجابة عافّ طفلي من أعين الإنس وأنفس الجن”

“أُعيذك بكلمات الله التامة من كُل شيطان وهامّة ومن كُل عين لامّة”

“أُعيذك بكلمات الله التامة التي لا يجاوزهن برّ ولا فاجِر من شر ما خلق، ومن شر ما برأ وذرأ، ومن شر ما ينزل من السماء، ومن شر ما يعرُج فيها، ومن شر ما يخرج من الأرض، ومن شر ما يكمُن فيها، ومن شر فتن الليل والنهار، ومن شر كل طارق، إلا طارق يَطرق بخير يا الرحمن”

“بسم الله أرقيِك، من كل شرّ يُؤذيك، ومن شر كل نفس، وعين كل حاسدٍ الله يشفيك”

استكملي الخطوات السابقة بالموضح أدناه

  • قومي بقراءة الآيات التي ذكرت سابقًا والأدعية أيضًا على كوب من الماء ثم أعطيه للطفل حتى يشربه فيكون له شفاءً ودواءً.
  • من الممكن أيضًا أن تقرئي الآيات والأدعية على كمية من زيت الزيتون ثم امسحي به على جسد الطفل، فالله أقسم بالتين والزيتون، ولكن تأكدي أن جسد الطفل لا يعاني من حساسية من زيت الزيتون بتجريب القليل على أحد أطرافه أولًا.
  • كرري عملية التحصين المذكورة في الصباح وفي المساء، ومن الممكن أن تقرئي أذكار الصباح وأذكار المساء في كفيك وتنفثي فيها وتمسي بها على جسد الطفل.
  • حسن الظن بالله والثقة بأن الله قادر على شفاء الطفل.
  • قومي بإخراج صدقة في أي دار عبادة أو دار أيتام أو مستشفى تحتاج للتبرع بنية التفريج عن طفلك وإبعاد شر العين عنه.

 كيف أحمي طفلي من الحسد؟

 كيف أحمي طفلي من الحسد؟

قبل إصابة طفلك بالعين يمكنك حمايته من الحسد ووقايته من شر أعين الناس التي تتمنى الشر وزوال النعمة من الشخص فتزول بتأثير رصد أسهم أعينهم له، ولكن إذا قمتي بتحصين نفسك وطفلك فلا يصل لكم سهام العين الحاسدة، وهذه الأمور سوف تساعدكم على تحصين أنفسكم من شر الحسد، ولكن مع تكرارها صباحًا مساءً سوف تحمي طفلك أكثر؛ لذا اربطيها بأذكار الصباح والمساء وبالتالي سوف تتذكريها دائمًا، وقزمي بما يأتي:

  • اقرئي الآيات القرآنية الخاصة بالتحصين المذكورة أعلاه بجانب أذكار الصباح والمساء في كفك ومن ثم انفثي فيها وامسح بها جسم الطفل.
  • مرة أخرى قومي بقراءة الأدعية المذكورة أيضًا سابقًا في كفك وانفثي فيه وامسحي على جسد الطفل.
  • ثم قولي الدعوات الأخرى هذه ومس على جسد الطفل عند قراءتها وهي:
  • “اللهم يا ذا السلطان العظيم، ذا الوجه الكريم، ولي الكلمات التامة والدعوات المستجابة، عافنا نحن والمسلمين من أنفس الجن وأعيُن الإنس اللهم أمين يا رب العالمين”
  • “اللهم اصرف عنه حرّ العين وبرد العين ووصب العين”
  • “اللهم رب الناس، أذهب البأس، واشفه أنتَ الشافي، لا شفاء إلا شفاؤُك، اشفه شفاءً لا يغادر سقما”
  • “بسم الله أرقي طفلي، من كل شيء يؤذيه، من شرِ كل نفس أو عين حاسد الله يشفيه، بسم الله أرقي طفلي”
  • “أحصنكَ بإلهكِ وإله كل شيء، وأعصمكَ بربك ورب كل شيء، وأوكِلَّك على الحي القيوم الذي لا يموت، وأستدفع الشر عنك بلا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، حسبكَ الله ونعم الوكيل، حسبكَ الرب من العبادِ، حسبُك الخالق من المخلوقِ، حسبُك الرازق من المرزوقِ، حسبُك الله الذي بيده ملكوت كلِ شيء، فهو يُجير ولا يُجار عليه، حسبُك الله وكفى”
  • “سمِعَ الله لمن دعا، وليس وراء الله مرمىَ، حسبُك الله لا إله إلا هو عليه توكلنا وهو رب العرش العظيم”

طريقة تحصين الطفل من العين

في هذا الفيديو يمكنكم مشاهدة طريقة تحصين الطفل والنفس بالرقية الشرعية مع الشيخ وسيم يوسف.

وفي النهاية يجب أن نعلم أن الحسد من الممكن أن يكون بقصد أو دون قصد، فنظرة العين كالسهم الكاسر، من الممكن أن تصيب الشخص قبل أن يبارك الله في النعمة التي لديه، وهناك من يتحدثون عن أشياء يحسبونها مزعجة ويحسدونها بجهل منهم وعند زوالها يدركون أنها نعمة هم لم يكونوا يدركونها، فمثلًا عند الشكوى من ثرثرة طفل، وبعد ذلك يُصاب الطفل بالانطوائية وعند التحدث معه لا يستجيب هنا سوف تتمنى الأم بأن يعود الطفل ليثرثر مرة أخرى ويملأ الدنيا ضحك ومرح.

لذا انتبهي ممن حولكِ وانتبهي أيضًا من تصرفاتك والصفات التي يتسم بها أطفالك، وحصنيهم من شرور العين والناس واستودعيهم عند الله فهو لا تضيع عنده الودائع، وبالتالي يجب أن تكوني على دراية الآن بإجابة سؤال كيف أعرف إصابة طفلي بالعين وما هي طرق العلاج والوقاية التي يجب عليكِ فعلها.

مقالات أخرى قد تهمك:

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × خمسة =

انتقل إلى أعلى