أسباب الإسهال عند الرضع وطرق العلاج

يصاب الكثير من الأطفال الرضع بالإسهال لعدة أسباب مختلفة، حيث تحتار الأم في طرق العلاج المناسبة لطفلها للتخلص من الإسهال، وبشكل خاص إذا كان الطفل حديثي الولادة، وذلك لأن الأدوية التي يتم استخدامها بعلاج الإسهال للأطفال لا تعطى للأطفال في هذا العمر، حيث يصعب استخدامها للأطفال الرضع، وبمقالنا هذا سوف نقدم لكي سيدتي أسباب الإسهال عند الرضع وطرق العلاج المناسبة لهذا العمر.

الإسهال عند الرضع

تصاب الأمهات الحديثات برعب شديد عند إصابة أطفالهم الرضع بالإسهال، ولذلك يجب تعريفه في بداية الأمر، حيث يعرف الإسهال بأنه عبارة عن براز سائل أو تغير بشكل البراز عن الشكل الطبيعي المعتاد، سواء أكان ذلك في مرات خروج الطفل أو في قوام البراز، وفي بعض الأحيان قد يرافقه ارتفاع بدرجات حرارة الجسم وتقيؤ، ويسمى حينها بالنزلة المعوية للرضيع.

في بعض الأحيان يكون شكل البراز الطبيعي للرضيع الذين يرضعون من ثدي الأم سائل جدا، ولذلك يجب على الأم التفريق ما بين الحالتين.

الأسباب المؤدية للإصابة بالإسهال عند الرضع

يوجد نوعين من الإسهال عند الرضع، والذي هما:

الإسهال الذي ينتج عن العدوى:

كالعدوى الناتجة عن الفيروسات، الطفيليات، البكتيريا، التي تتواجد في الغذاء أو من خلال الماء الملوث.

الإسهال الغير ناتج عن عدوى:

كالاضطرابات الهضمية التي يولد بها الرضيع كالحساسية اتجاه بعض الأغذية، أو تعرض الرضيع لنزلات البرد، أو بدء ظهور الأسنان.

يشكل الإسهال خطورة على حياة الرضيع في حال استمر لفترة زمنية متواصلة مما يسبب إصابة الرضيع بالجفاف نتيجة فقدان الجسم للسوائل، بالإضافة لفقدانه للأملاح والمعادن الضرورية لعمل الأجهزة في الجسم بشكل طبيعي.

طرق علاج الإسهال عند الرضع

كل أم تتساءل عن طرق علاج الإسهال عند طفلها الرضيع، وما هو التصرف الصحيح في هذه الحالة، وهناك تصرفان يمكن لكل أم أن تقوم بهما، وهما:

تجنب التوقف عن إرضاع الطفل سواء أكانت رضاعة طبيعية أو صناعية، بالإضافة لزيادة كمية الرضاعة، وبشكل خاص الرضاعة الطبيعية.

عندما يكون الإسهال عند الرضيع شديد ومستمر لعدة أيام قد يصاب الرضيع بالجفاف، فيمكن للأم القيام باستخدام المحلول الخاص بالجفاف للأطفال الرضع، ولكن ذلك بعد استشارة الطبيب المختص.

طريقة إعداد محلول الجفاف في المنزل

  • ملعقة بحجم صغير من السكر.
  • كمية من الملح.
  • كوب ماء.

تخلط جميع المكونات السابقة مع بعضها البعض بشكل جيد، ومن ثم تعطى للطفل الرضيع خلال اليوم لعدة مرات.

طريقة التعامل خلال فترة تعرض رضيعك للإسهال

عند تعرض رضيعك للإصابة بالإسهال يجب عليك مراجعة كل ما قمتي بتناوله وسبب لطفلك بالإسهال وذلك في حال الرضاعة الطبيعية، فإذا كان طفلك تحت عمر الست شهور ومعتمد فقط في غذائه على الرضاعة، ينصح بهذه المرحلة بتناول التفاح، الموز، الجزر بشكلهم الطبيعي.

وفي حال كان الطفل أكبر من الست شهور وتقومين بإطعامه إلى جانب الرضاعة، قومي بتقديم الموز، التفاح المهروس والمطبوخ، أو الأرز والتوست والجزر المسلوق المضاف للتفاح أو الموز، ومن الممكن أيضا إعطائه الزبادي.

كما يجب على الأم التي تقوم بالرضاعة الطبيعية تجنب الأطعمة التالية المشمش، البرقوق، الخوخ، البطيخ، الخس، والأطعمة التي تحوي سب مرتفعة من الألياف، وذلك لتجنب إصابة رضيعها بالإسهال.

متى يجب عرض الطفل على الطبيب؟

من الضروري استشارة الطبيب بشكل فوري عند إصابة الرضيع بالإسهال وارتفاع درجات حرارة الجسم، أو في حال استمر الإسهال لمدة يوم كامل مع تنفيذ النصائح السابقة دون وجود أي تحسن ملحوظ.

أخيرا يعتبر الإسهال عند الرضع من الحالات المرضية الشائعة الحدوث بشكل كبير بين الرضع، ولكن في حال تجاهلها أو التهاون بها من الممكن أن يصيب رضيعك الجفاف مما يؤدي للخطر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى