احذري.. أضرار الكلاب على المرأة الحامل

ثمة علاقة بين العديد من الأمراض والمشاكل الصحية والاحتكاك المُباشر بالحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب، والتي شاع تربيتها في المنازل والبقاء معها في مكانٍ واحد لفتراتٍ طويلة، وإن كان هذا ينطبق على الإنسان بصفةٍ عامة فهو ينطبق على المرأة الحامل بصفةٍ خاصة.

ففترة الحمل فترة شديدة الحساسية والخصوصية، ليس لسهولة التعرض للمشاكل الصحية فحسب، بل لوجود احتمالات كبيرة لانتقال العدوى إلى الجنين فالضرر هُنا يلحق باثنين وليس بواحد، وهُنا سنتناول الحديث عن أضرار الكلاب على المرأة الحامل والمحاذير التي يجب أن تُراعى فيما يتعلق بتربية الكلاب أو القطط في المنازل.

أضرار الكلاب على المرأة الحامل

احذري.. أضرار الكلاب على المرأة الحامل

تتمثل الاضرار التي يسببها احتكاك المرأة الحامل بالكلاب في عدة مظاهر أو مُشكلات من أهمها ما يلي:

احتمالات الإصابة بمرض “التوكسوبلاسموز”

من أضرار الكلاب على المرأة الحامل احتمالات الإصابة بمرض ” توكسوبلاسموز” أو “التوكسوبلازما” أو “المرض التوكسوبلازمي” أو ما يُعرف حاليًا بمرض “المقوسات” وجميعها مُرادفات لها نفس الدلالات.

ومرض “التوكسوبلاسموز” هو عبارة عن مرض طفيلي شائع الانتشار لدى الإنسان ومجموعة من الحيوانات الأليفة مثل الكلاب والقطط والخنازير وبعض الطيور مثل العصافير، يسبب ذلك الطفيلي إصابات خطيرة مُتعددة منها تضخم الكبد والطحال، ويُصيب الجهاز العصبي، والعضلات الهيكلية والعضل القلبين فضلًا عن الإصابة بتضخم الغدد الليمفاوية، وإصابة العيون.

يتسبب في المرض طفيلي يُسمى “توكسوبلازما” وهو حيوان مجهري وحيد الخلية، نشط وسريع الحركة يستطيع اختراق جسم المُصاب، ويتكاثر داخل الأنسجة والأعضاء المُختلفة، ومصدره الأساسي الحيوانات الأليفة (ومنها الكلاب) والطيور البرية.

حيث تفرز الحيوانات والطيور هذا الطفيلي في اللعاب أو البراز أو البول أو السائل الانفي أو الحليب، ومن ثم ينتقل المرض إلى الإنسان عن طريق مُلامسة أجسام تلك الحيوانات أو تلوث الأكل أو الشرب بهذا الطفيلي، وتزيد خطورة الإصابة في حالة الحمل لأن العدوى تنتقل إلى الجنين وتتسبب في كثيرٍ من الأضرار.

قد يهمك أيضًا: أسباب الاجهاض في الشهر الأول وطُرق الوقاية

عمر الحمل واحتمالات العدوى

احذري.. أضرار الكلاب على المرأة الحامل

من الجدير بالذكر أن احتمالات نقل عدوى الـ “توكسوبلازما” من الأم المُصابة إلى الجنين تختلف باختلاف عمر الحمل وتوقيت حدوث الإصابة، فإذا أصيبت المرأة بذلك المرض قبل ستة أشهر من حدوث الحمل تُصبح فرص العدوى قليلة، أما إذا حدثت الإصابة قبل الحمل بأقل من ستة أشهر فتُصبح احتمالات العدوى أكبر.

بينما تمثل إصابة الأم بذلك المرض في خلال الثلاث أشهر الأولى من الحمل قلة احتمالات حدوث العدوى، لكنها تمثل مع ذلك شدة المرض عند الولادة، وتُصبح احتمالات عدوى الجنين من الأم المُصابة بالـ ” توكسوبلازما” أكبر ما يُمكن عند إصابة المرأة الحامل خلال الأشهر الثلاث الأخيرة من الحمل، حيث تصل احتمالات العدوى إلى أكثر من 95 %.

قد يهمك أيضًا: أعراض تنذر بـ اجهاض الجنين وكيفية تفاديه

ما هي مخاطر انتقال العدوى بمرض “توكسوبلازما” من الأم المُصابة إلى الجنين؟

احذري.. أضرار الكلاب على المرأة الحامل

إن مخاطر انتقال العدوى بمرض الـ “توكسوبلازما” كبيرة جدًا ومُرعبة، حيث تتمثل في حدوث تشوهاتٍ وخللٍ كبير جدًا للجنين مثل العمى والإصابة باستسقاء الرأس، وآفات في العينين وحدوث التهابات في الرئتين والقلب، وحدوث ما يعرف بـ “أبو صفار”، خراجات، خلل في الجهاز العصبي للجنين فضلًا عن كل ذلك احتمالية التسبب في موت الجنين أو الإجهاض.

من أضرار الكلاب على المرأة الحامل التشوهات الخلقية

كما ذكرنا آنفا أن إصابة المرأة الحامل ببعض الأمراض التي تنتقل لها عن طريق الكلاب تُسبب خللًا في الجهاز العصبي للجنين والتشوهات.

من أضرار الكلاب على المرأة الحامل احتمالية حدوث إجهاض

تزيد احتمالات اجهاض الجنين حال إصابة الأم بمرض الـ “توكسوبلازما” الناتج عن الاختلاط بالكلاب في فتراتٍ مُعينة من الحمل.

من أضرار الكلاب على المرأة الحامل الإصابة بالحساسية

بعض النساء في فترات الحمل تُصاب بالحساسية ضد الكلاب والقطط لما تحمله أجسامهم من مِيكروبات أو حشرات تنقل الأمراض.

قد يهمك أيضًا: مرض الذئبة الحمراء هل هو خطير مع الحمل .. المخاطر المحتملة ونصائح هامة

احتياطات يجب على المرأة الحامل اتخاذها عند وجود كلاب في منزلها

احذري.. أضرار الكلاب على المرأة الحامل

المفروض بعد أن تعلم المرأة كمّ المخاطر الرهيبة التي تُهدد سلامتها وسلامة الجنين ألا تتواجد إطلاقًا في أماكن تربية الكلاب وألا تحتك بهم عمومًا في فترات الاستعداد للحمل أو فترات الحمل خصوصًا، لكن إذا اضطرت للتواجد في مكانٍ به كلب أو قطة عليها مُراعاة الأمور التالية:

  • مسافة كافية بين الحامل والكلاب لعدم التلامس تحت أي ظرف.
  • الابتعاد عن أماكن تبرز الكلاب -أعزكم الله- بقدر الإمكان.
  • الاهتمام بنظافة المكان.
  • غسل اليدين جيدًا قبل الأكل وبعده.
  • نظافة الآنية التي تُستخدم في أغراض الأكل أو الشرب وتطهيرها جيدًا إذا لعق فيها كلب.
  • الاهتمام قدر الإمكان بنظافة الكلاب والعناية بها وتحصينها بالطعوم المُناسبة لتجنب إصابتها بأي أمراض قد تنتقل إلى الإنسان.

للمزيد: متى يُشكل مرض ارتفاع ضغط الدم خطرًا على الحامل وكيف يُمكن علاجه بسرعة؟

أسباب و أعراض الإصابة بداء القطط للحامل وطرق الوقاية منه

أسباب وأعراض الأمراض الليفية التي تصيب الرحم

قد يعجبك ايضا