وصفات طبيعية وسريعة في علاج الكحة للاطفال أثناء نومهم

تُمثل مُشكلة الكحة عند الأطفال إزعاجًا كبيرًا للوالدين، فمعها قد يصل الطفل إلى عدم القدرة على التنفس والبلع وممارسة حياته الطبيعية، ويزداد الأمر سوءً إن تملكت الكحة من الطفل أثناء النوم، من هنا كان من الضروري التعرف على ماهية الكحة، وأهم طرق علاج الكحة للاطفال بوصفات طبيعية بعيدًا عن المُركبات الدوائية نظرًا لأعمارهم الصغيرة.

ما هي الكحة؟

علاج الكحة للأطفال

طبيًا تُعرَّف الكحة بأنها رد فعل طبيعي يبذله الجهاز التنفسي بهدف التخلص من المواد الغريبة والكائنات الدقيقة التي دخلت إليه عبر أعضاء الدخول مثل الأنف والأذن والفم، فالحاصل أن تلك المواد الغريبة تعمل على تهييج المجاري الهوائية، وبالتالي يبذل الجسم مجهودًا تلقائيًا من خلال السعال لطرد هذه المواد.

ورغم الإزعاج الشديد الذي تسببه الكحة للإنسان -وبخاصة الأطفال-، وكذلك بالرغم من صعوبة علاج الكحة للاطفال وللكبار في بعض الأحيان؛ إلا أنها تُعتبر من أهم أنشطة الجهاز المناعي الهادف إلى الحفاظ على سلامة وصحة الجهاز التنفسي.

الوصفات الطبيعية المُفيدة في علاج الكحة للاطفال

علاج الكحة للأطفال

الصيدلية المنزلية المُتمثلة في المُكونات الطبيعية بالمطبخ وغيره مليئة بالعديد من الأشياء المُفيدة في علاج الكحة للاطفال خصوصًا التي تُصيب الطفل أثناء النوم، فمن خلال إجراءاتٍ بسيطة ووصفات طبيعية سهلة التحضير نتغلب على تلك المُشكلة نهائيًا، ومن تلك الوصفات ما يلي:

رفع رأس الطفل أثناء النوم

من المُفيد وضع وسادة أو أكثر تحت رأس الطفل أثناء نومه؛ لأن بقاء الرأس مُرتفعًا يفتح المجاري الهوائية ويُساعد على التنفس طبيعيًا وتفادي استمرار الكحة.

استنشاق بخار الماء

فهو من الإجراءات الناجحة في علاج الكحة للاطفال وتخفيف الاحتقان في الأنف والصدر، ومن الأفضل أن يتم ذلك لمدة 15 دقيقة مُتواصلة عقب استيقاظ الطفل من النوم، وللاستفادة القصوى من كل بخار الماء يفضل إتمام هذه العملية في حمام المنزل من خلال فتح صنبور الماء الساخن مع غلق الباب والنافذة غلقًا جيدًا حتى يتحول المكان إلى حمام بخار، ومن ثم يجلس الطفل فيه للمدة المحددة، فهذا أفضل بشكلٍ قاطع من الاستنشاق من إناء به ماء مغلي لتسرب البخار وفقدان تركيزه إلى داخل جوف الطفل، لكن يُراعى عند خروج الطفل لا يتعرض لتيار هواء بارد حتى لا يُصاب بنزلة شعبية.

المحلول الملحي

يتوفر بالصيدليات وبأسعار زهيدة جدًا محلولًا ملحيًا لتنظيف المجاري الهوائية والجيوب الأنفية من المخاط، ومن ثَم يُساعد كثيرًا على فتح الجهاز التنفسي والتخلص من المواد الغريبة العالقة بالمخاط، وبالتالي علاج الكحة، ويُعد من الأفضل التقطير داخل أنف الطفل يوميًا قبل النوم.

عسل النحل

إذا سمح السن بتناول العسل الطبيعي فلا بد من الاعتماد عليه في علاج الكحة للاطفال وذلك لمميزاته الهائلة في هذا الصدد، حيث يقوم العسل بترطيب الحلق والصدر، وحبذا تناول ملعقتين كبيرتين صباح كل يومٍ على معدة فارغة.

وزيادةً في الفائدة الصحية وسرعة علاج الكحة من المُمكن إضافة الليمون عليه لغناه بمُعدلات مُرتفعة من فيتامين C صاحب الدور الكبير في مُكافحة العدوى وتعزيز مناعة الجسم.

ورق الجوافة

علاج الكحة للأطفال

يُعتبر ورق الجوافة من الأعشاب الطبيعية ذات الفوائد الصحية المُذهلة مع كل أمراض الجهاز التنفسي بما فيها الكحة، حيث إن ورق الجوافة غني طبيعيًا بمضادات الالتهابات، وهو ما يُساهم في علاج القصبات الهوائية وإفراغها من البلغم بشكلٍ نهائي، وأفضل طُرق استعمال ورق الجوافة هو غليه أو نقعه لمدة كافية ثم شرب مُستخلصه، وإمعانًا في الفائدة يُمكن تحليته بالعسل أو إضافة قليلًا من عصير الليمون عليه.

الزنجبيل

الزنجبيل بطبيعته من الأعشاب ذات الخصائص الكثيرة في مكافحة الفيروسات، إلى جانب دوره كمُهدئ للأعصاب، ومن ثَم هو مكون طبيعي فعّال في تهدئة وعلاج الكحة للأطفال ، وأنسب طُرق استعماله هو طحنه أو تقطيعه إلى قطع صغيرة جدًا ثم إذابته أو نقعه في الماء الساخن، كما يُمكن إضافة الحليب أو العسل له لتغيير طعمه بحيث يُصبح مقبولًا عند الطفل، ويكفي في العلاج تناوله لمرتين فقط يوميًا.

اليانسون والبابونج

فهما من الأعشاب الطبيعية الطاردة بشكلٍ جيد جدًا للبلغم، وبالتالي يُساعدان على التخلص من السبب الرئيسي للإصابة بالكحة.

زيت السمسم وزيت الزيتون

دهان صدر وظهر الطفل بشكلٍ طولي بزيت السمسم أو زيت الزيتون الدافئين قبل النوم يُساعد بجانب تدفئة الطفل جيدًا على تعرق منطقة الصدر، وهو ما يُساهم في إخراج عوامل الرطوبة والصقيع من القفص الصدري، وبالتالي علاج السعال المُزمن وأعراض الربو نهائيًا، كما أن تناول ملعقة صغيرة لمرتين يوميًا من زيت السمسم يُساهم في تخفيف احتقانات الحلق والأنف.

الثوم

الثوم معروف باحتوائه على مُركبات تقاوم أنواع كثيرة من الميكروبات والجراثيم من بينها تلك الأنواع التي تُصيب الجهاز التنفسي، من هنا يُعد أحد الوصفات الطبيعية المُفيدة في علاج الكحة للأطفال ، ونظرًا لطعمه المُر الذي لا يستسيغه الأطفال يُمكن التحايل على ذلك بطحن فص منه ثم إضافة نصف ملعقة عسل عليه، وبتكرار تناوله بشكلٍ يومي نحصل على النتائج العلاجية بشكلٍ سريع.

العرقسوس

يُساعد العرقسوس على ترطيب الحلق وتخفيف حدة التهابه، كما أنه طارد قوي للبلغم، وبذلك يُمكن تحضير وصفة بسيطة مكونة من إذابة ملعقة صغيرة من مسحوق العرقسوس في كوبٍ من الماء المغلي، مع تحلية الخليط يملعقة عسل كبيرة، ولعلاج فعال وسريع للكحة عند الطفل يتم تناول هذا المشروب مرتين يوميًا.

الزعتر والنعناع

من مميزات كلًا من الزعتر والنعناع أنهما يحتويان على موادٍ مُضادة للبكتيريا، وأخرى تعمل على تطهير مجاري التنفس، من هنا ليس من المُستغرب أبدًا كون النباتين أساسيين في تصنيع أكثر أدوية السعال فاعلية، ومن الأفضل مع الأطفال استعمالهما طبيعيًا من خلال:

خلط ملعقتين صغيرتين من الزعتر مع مثلهما من النعناع ثم الإذابة في كوبٍ من الماء المغلي ثم التحلية بكمية من العسل حسب الرغبة، وبتكرار تناول الطفل لهذا المشروب يوميًا نحصل على نتائج علاجية كبيرة في فترة زمنية وجيزة.

للمزيد: أسباب الإسهال عند الأطفال

معلومات عامة حول تغذية الطفل في الشهر السابع

وأخيرًا نكون قد وضعنا بين يديك مجموعة من الوصفات الطبيعية الرائعة والفعالة والسريعة في علاج الكحة للأطفال خاصةً أثناء نومهم، ونتمنى لأطفالكم نومًا هادئًا وصحة والتمتع بالصحة والعافية.

قد يعجبك ايضا