أهمية تناول الشكولاتة أثناء الحمل وفوائدها الجمّة » تسعة أشهر
تناول الشكولاتة أثناء الحمل

أهمية تناول الشكولاتة أثناء الحمل وفوائدها الجمّة

فترة الحمل من الفترات الهامة في حياة أي امرأة، وتُعد من الفترات القيمة لديها؛ لأنه ينشأ بداخلها مخلوق جديد، وأثناء فترة الحمل قد تشعر المرأة بكثير من المخاوف حتى لا تفعل شيء وتضر به الجنين.

ويتساءلن كثير من النساء الحوامل عما يجب أن تتناوله أثناء فترة الحمل وما لا يجب أن تتناوله، ومن هذه الأطعمة التي تُثير مخاوفهن “الشكولاتة”؛ لذلك في هذا المقال سوف نتحدث عن هل من الآمن تناول الشكولاتة أثناء الحمل، وما هي فوائدها.

والشكولاتة من الحلويات التي تُساعد على الشعور بالسعادة، بالإضافة إلى أنها تعمل على تحسين المزاج السيء لدي كثير من الناس.

والشكولاتة تعمل على تخفيف التوتر والإجهاد، حيث أنها تُساهم في هرمون الأندروفين الذي يخفف من التوتر والقلق ويبعث الشعور بالارتياح، والشكولاتة تحتوي على مركبات تُشبه التي توجد في نبات الحشيش ولكنها ليس لها أي آثار سلبية على الأم أو الجنين، فالنسبة التي توجد في الشكولاتة لا تكون مخدرة، فهذه المادة فقط تبعث الشعور بالارتياح.

تناول الشكولاتة أثناء الحمل

هل من الآمن تناول الشكولاتة أثناء الحمل؟

تُعتبر الشكولاتة من الحلويات الآمن تناولها خلال الحمل ولكن لا يجب الإفراط في تناولها، فالشكولاتة لها فوائد عند تناولها أثناء الحمل وتعود بأثر إيجابي على الأم والجنين معًا، ولكن الإفراط في تناولها قد يؤدي بالأم إلى أضرار عديدة مثل: زيادة الوزن المفرطة.

فالمرأة الحامل يزداد وزنها بصورة طبيعية أثناء فترة الحمل، ولكن عند الإفراط في تناول الشكولاتة سوف تكون زيادة الوزن أمر مُزعج وسوف يُمثل خطورة عليها وعلى الجنين.

ويجب أن كل أم حامل تريد تناول الشكولاتة أنها تأخذ في اعتبارها كمية الكافيين التي تتناولها يوميًا؛ لأن الشكولاتة تحتوي على كافيين بنسب معينه على حسب الكمية التي تتناولينها، فحوالي خمسين جرام من الشكولاتة الداكنة تحتوي على 50 ملل من الكافيين.

بينما تحتوي خمسين جرام من الشكولاتة بالحليب على 25 ملل من الكافيين؛ لذلك فهي تعتبر آمنة في حالة توخي الحذر عند تناولها بشكل معتدل وعدم الإفراط فيها.

فوائد تناول الشكولاتة أثناء الحمل؟

يُعتبر تناول الشكولاتة أثناء الحمل من الأشياء التي تفيد الأم والجنين ولكن كما ذكرنا أنه يجب الاعتدال في تناولها، وذلك حتى تتجنبي أضرارها وتحصلين على الفوائد التي تعود منها عليكِ وعلى الجنين، ومن فوائد تناول الشكولاتة أثناء الحمل كما يلي:

  • تعمل الشكولاتة على تحسين المزاج السيء لدى الأم، فالتغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء فترة الحمل تتسبب في العديد من التغيرات المزاجية والنفسية عند الحامل؛ فالشكولاتة من المعروف أنها تعمل على موصلات العصبية التي توجد في الدماغ؛ لذلك فهي تعطيكِ شعور بالتحسين في المزاج، بالإضافة إلى التخفيف من حدة القلق والتوتر.
  • الشكولاتة الداكنة تُساعد في الوقاية من تسمم الحمل، فالشكولاتة تحتوي على مادة الثيوبرومين التي تقي من ارتفاع ضغط الدم الذي يؤدي إلى الإصابة بتسمم الحمل، والأبحاث أثبتت أن حوالي 50% من النساء الحوامل الذين يتناولون الشكولاتة هم أقل عرضة للإصابة بحالة تسمم الحمل.
  • تناول الشكولاتة أثناء الحمل يُساعد أيضًا في تنظيم ضغط الدم عند الحامل، فهي تعمل على تمدد الأوعية الدموية، وتحميها من ارتفاع ضغط الدم الذي يُعرض حياتها أو حياة جنينها للخطر.
  • والشكولاتة أثناء الحمل تُساهم في إنتاج أطفال ذات سلوك جيد ويتمتعون بالسعادة، فيزعم الباحثون أن النساء اللاتي يتناولن الشكولاتة أثناء الحمل ينجبون أطفال أكثر سعادة من اللاتي لا يتناولن الشكولاتة.
  • الشكولاتة تحتوي على مضادات الأكسدة التي تعمل على تحسين المناعة لدى المرأة الحامل، كما أنها تقي من الإصابة بالأمراض السرطانية.
  • وتحتوي الشكولاتة على بعض العناصر مثل: الحديد والماغنيسيوم، فيُمكن للمرأة الحامل أن تستفيد من هذه العناصر أثناء الحمل، بالإضافة إلى أنها تمنع الإصابة بأمراض القلب، كما أنها تُساعد في خفض كوليسترول الدم وتخفيف الإجهاد التي تشعر به أثناء فترة الحمل.

بعض النصائح الهامة عند تناول الشكولاتة أثناء الحمل

وتعتبر الشكولاتة الداكنة من أفضل الأنواع التي يجب أن تتناولها الأم الحامل نظرًا لاحتوائها علي كمية قليلة من الدهون والسكريات، وإذا كانت المرأة مُصابة بسكري الحمل فلا يجب أنها تبتعد تمامًا عن تناول الشكولاتة، ولكن من الأفضل أن تتناولها بين الحين والآخر، وتتناول القليل من الأطعمة التي تحتوي على سكريات بنسبة كبيرة.

ولا يجب تناول الكثير من الشكولاتة؛ لاحتوائها على كمية من الكافيين كما ذكرنا من قبل النسب التي توجد في الشكولاتة تبعًا لكميتها، فالحد الأقصى لتناول الكافين يوميًا لا يجب أن يتعدى 200 ملل حتى لا يأتي بتأثير سلبي على الجنين؛ لذلك لا يجب الإكثار من الشكولاتة عن الحد المسموح به يوميًا.

كما أنه يجب الحذر من تناول الشكولاتة خلال الثلث الأخير من الحمل؛ لأن في الثلث الأخير من الحمل يضغط الجنين على القولون والمعدة، مما يتسبب في حدوث ما يُعرف باسم ارتجاع المريء الذي يُسبب الحموضة أو الشعور بالحرقان في المريء.

والشكولاتة تحتوي على نسبة من الأحماض التي تُسبب في زيادة هذا الشعور؛ لذلك فيجب على المرأة التي تُعاني من الحموضة أثناء الثلث الأخير من الحمل أنها تتجنب تناول الشكولاتة؛ حتى لا تُزيد من الإحساس الناتج عن الحموضة.

خلاصة القول هي أن الشكولاتة تُساعد على الشعور بالارتياح، كما أنها بلا شك  تُساعد في تحسين مزاج المرأة الحامل. ومع ذلك فإن عند تناولها بكثرة يمكن أن تكون ضارة بدلًا من المنفعة؛ لذلك يجب على النساء الحوامل أن تستهلك الشكولاتة بطريقة معتدلة ولا تُزيد عن الحد المسموح به.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − 1 =

انتقل إلى أعلى