طفلي يُفضل المربية عني ماذا أفعل؟ إليك أبرز الخطوات لذلك » تسعة أشهر
طفلي يُفضل المربية عني ماذا أفعل؟

طفلي يُفضل المربية عني ماذا أفعل؟ إليك أبرز الخطوات لذلك

طفلي يُفضل المربية عني ماذا أفعل؟ نسمع كثيرًا في الآونة الأخيرة هذه الجملة من الكثير من الأُمهات، وهو أن الطفل يُفضل المربية عن الأم ولا عجب في ذلك؛ لأن ذلك يرجع سببه لانشغال الأم عن تربية طفلها.

أصبحنا نُلاحظ أن المُربيات أصبحن بديلًا عن الأُمهات في كل شيءٍ يتعلق بأطفالهن، فقد يستيقظ وينام وهو بين أحضانها، بل وتُحضر له الطعام وتغير له حفاضته وملابسه وتقرأ له القصص المُسلية وتلعب معه أيضًا، فرأينا أن من واجبنا القيام بإعداد طرق لتستعيدي ارتباط طفلك بكِ فتعرفي عليها.

ما الحل إذا كان طفلي يُفضل المربية عني؟

طفلي يُفضل المربية عني ماذا أفعل؟

قد لا يري الطفل أمه إلا يوم عُطلة المُربية فقط، وقد يظهر على وجه الطفل آثر الحزن لافتقادها في ذلك اليوم وتكثر أسئلته عنها، فإليكِ بعض الطُرق التي تزيد من ارتباط طفلك بكِ:

أولًا: عدم الانزعاج والتوتر

طفلي يُفضل المربية عني ماذا أفعل؟

 على الأُم ألا تنزعج من ارتباط طفلها المُبالغ فيه بمُربيته؛ لأن الخبراء قالوا: كلما تعلق الطفل بالبالغين كالمربية والأب والأم وغيرهم كلما زادت قُدرته على حب الغير وشعوره بحبهم أيضًا، لكن على الأُم حينما تجد طفلها يتعلق بالمربية أكثر منها أن تعمل على تقوية العلاقة بينها وبين طفلها.

قد يهمك أيضًا: كيف تجعلين طفلك يسمع كلامك من دون الصراخ أو الضرب

ثانيًا: الاهتمام بطعام طفلك واستحمامه

فإذا كان طفلك حديث الولادة احرصي على رضاعته طبيعيًا لمدة نصف عام على الأقل، فيخلق ذلك ارتباطًا قويًا بينكما، ولا تتركي للمربية مهمة استحمام طفلك فاجعليها من واجباتك أنتِ حتى يزيد ارتباطك بطفلك في ذلك السن، وحتى لا يأتي اليوم الذي تقولين فيه طفلي يُفضل المُربية عني.

ثالثًا: مشاركة الطفل ألعابه

هذه الخطوة تُعد من أهم الخطوات التي تعمل على زيادة ارتباط طفلك بكِ، فإذا كان طفلك يُفضل المربية عنكِ فابدئي بهذه الخطوة المهمة وهي أن تلعبي معه؛ لأن الطفل يحب اللعب وبمشاركته الشيء الذي يحبه ويسعده يجعله يحبك ويرتبط بكِ كثيرًا.

رابعًا: تحديد وقتًا خاص لطفلك

طفلي يُفضل المربية عني ماذا أفعل؟

يجب أن تخصصي وقتًا يوميًا لقضائه مع طفلك فتجلسي معه وتحاوريه حتى ينتبه لوجود أمه بجانبه مهما لديكِ من مشاغل ومسؤوليات، فطفلك هو أهم مسؤولياتك فكوني أهلًا لها.

ولا ننسى أن علينا واجب تجاه أطفالنا هو غرس مبادئ الدين بداخله حتى يتأسى بالحديث الشريف، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: “جاء رجلٌ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، من أحق الناس بحسن صحابتي؟  قال: (أمك)، قال: ثم من؟ قال: (أمك)، قال: ثم من؟ قال: (أمك)، قال: ثم من؟ قال: (أبوك) متفق عليه.

وحتى لا ينقطع عنا مجرى الحسنات بعد الرحيل عن الدنيا، عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له، رواه مسلم.

(أقرئي أيضًا: تخطيط حفلة أول عيد ميلاد لطفلك أفكار متنوعة بالصور)

خامسًا: المُتابعة الدائمة لطفلك أثناء مهامك الوظيفية

طفلي يُفضل المربية عني ماذا أفعل؟

يجب أن تتحدثي مع طفلك تليفونيًا عدة مرات يوميًا أثناء وجودك بمكان وظيفتك، ولا تتأخري عليه بقضاء وقتًا إضافيًا في وظيفتك؛ لأن ذلك سوف يؤثر على واجبك كأم، وبتركك له مع مربيته دون أن يشعر بوجودك معه حتى بالاتصال يجعل طفلك يُفضل المربية عنكِ، فانتبهي.

سادسًا: تخصيص وقتًا لقضائه مع العائلة

احرصي عزيزتي على قضاء وقتًا سعيدًا مع طفلك مع وجود الأب أيضًا في العطلة الأسبوعية حتى ينشأ على الترابط الأسري.

قد يهمك أيضًا: طرق لمساعدة طفلك على اكتساب العادات الغذائية السليمة

﴿الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا﴾ أطفالنا هم هبة الله تعالى التي وهبنا إياها وعلينا أن نُحافظ عليها حتى نكون أهلًا لها، علينا التودد والتقرب إلى أطفالنا حتى يكبر الطفل على حب الوالدين، وحتى لا نندم في يومًا لا ينفع فيه الندم بسبب عدم احتضان الطفل ورعايته بما يجب أن يكون، ويأتي اليوم الذي تبكى الأُم وتقول طفلي يُفضل المربية، فأنتِ تجنين ما زرعت يداكِ.

قد يهمك أيضًا:

6 قصص هادفة للأطفال مع هدف كل قصة

كيف يجب أن أعتني بطفلي بعد الختان؟

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 − 1 =

انتقل إلى أعلى