فوائد الموز للحامل والجنين وقيمته الغذائية والعلاجية

الموز من الفواكه التي تضم العديد من الفيتامينات والمعادن الهامة والضرورية لجسم الإنسان، ونخص في الأسطر التالية فوائد الموز للحامل وأيضًا للجنين سواء في الشهور الأولى أو الشهور الأخيرة في فترة الحمل.

حيث تسعى الحامل دائمًا إلى تناول الأطعمة التي تساعدها على التخلص من أعراض الحمل أو تقليل الشعور بها؛ لأنها تتعرض إلى مشاكل جسدية ونفسية منذ الوهلة الأولى لانغماس الجنين في رحمها.

لذلك سوف نسرد لكم فوائد الموز للتخلص من الكثير من هذه الأعراض بالإضافة على الفائدة التي تعود على الجنين.

القيمة الغذائية الموجودة بالموز للحامل

فوائد الموز للحوامل والجنين وقيمته الغذائية والعلاجية

القيمة الغذائية للموز تأتي من مكوناته الأساسية الذي يعد الكالسيوم من أهمها، وأيضًا يحتوي على نسب البوتاسيوم والبروتين والكربوهيدرات، كما أن مائة جرام من الموز فقط تكسب الجسم نسب متفاوتة من الفيتامينات والمركبات التي تدعم الجسم.

عند تناول 100 جرام من الموز يوميًا فإن الجسم يحصل على الآتي:

  • بروتين بنسبة 1.10 جرام.
  • 90 سعرة حرارية.
  • دهون بنسبة 32 جرام.
  • زنك بنسبة 1.15 مللي جرام.
  • صوديوم بمعدل 1 مللي جرام.
  • كربوهيدرات بمعدل 23 جرام.
  • ألياف بنسبة 2.65 جرام.
  • ماغنسيوم بنسبة 25 مللي جرام.
  • كالسيوم بمعدل 6 مللي جرام.
  • فسفور بنسبة 23 مللي جرام.
  • بوتاسيوم بنسبة 360 مللي جرام.
  • حديد بنسبة تصل إلى 0.25 مللي جرام.

وبهذه النسب المذكورة والمعادن التي يحتويها الموز يمكننا أن نعرف مدى الفائدة الكبيرة التي تؤثر على صحة الحامل وبالتالي صحة جنينها الذي يتغذى منها ويكتسب أسس نموه من الفيتامينات والمعادن التي تحصل عليها أمه من خلال تناولها للأطعمة الصحية.

نظرًا للقيمة الغذائية الكبيرة ومعدل الدهون والسعرات الحرارية والفيتامينات والمعادن والبروتين الذي يحتوي عليها الموز، وبالطبع يدخل في وصفات طبية لبعض المرضى، وأيضًا يسهم في التخلص من أوجاع وآلام يمكنكم التعرف عليها من خلال النقاط التالية:

  • يعتبر الموز من الأسس المتبعة للتخلص من مرض الأنيميا وفقر الدم؛ لاحتوائه على نسبة غير قليلة من الحديد.
  • يقي من الأزمات القلبية والدماغية وذلك وفقًا لما أقرته إدارة العقاقير والأغذية.
  • يعمل على خفض ضغط الدم لما يحتويه من نسبة سكر عالية.
  • يساعد على تقوية العظام والأعصاب لوجود نسب عالية به من البوتاسيوم والكالسيوم.
  • تناول الموز من الحين للأخر على مدار اليوم يعمل على استقرار معدل السكر في الدم.
  • يحمي من التشنجات التي تصيب العضلات أو الساق.
  • يمد الجسم بنسب عالية من الطاقة؛ لذا يقي من الدوخة والهازلان والضعف بالإضافة إلى كونه مفيد جدًا لزيادة القدرة الجنسية.
  • يساهم في إنتاج خلايا الدم البيضاء.
  • يقوي الجهاز العصبي والجهاز الهضمي.
  • طارد للسموم ويحمي الجسم من الخلايا السرطانية؛ لما يحتويه من نسب عالية من مضادات الأكسدة.
  • يعمل على علاج حالات الإمساك؛ نظرًا لما ينتجه من الأنزيمات التي تساعد على سرعة الهضم.
  • الموز مضاد للحموضة.
  • يخفف من آلام قرحة المعدة وأيضًا بطانة المعدة.
  • يقلل من الحك واحمرار الجسم الناتجة من لدغات الحشرات وذلك بفرك المنطقة المصابة بالقشرة الداخلية للموز.
  • يحمي خلايا العين من الضمور وفقدان النظر.
  • يستخدم في حالات الحمى وارتفاع درجة الحرارة للتخلص من الآثار الجانبية.
  • يقي من الآثار الجانبية الناجمة عن الإقلاع عن التدخين مباشرة.
  • نضارة البشرة وإزالة البثور السوداء من الوجه وذلك بفرك الوجه بالقشرة الداخلية للموز.

وبعد هذه الفوائد الجمّة التي يعيطها الموز لجسم الإنسان بشكل عام والحامل وبشكل خاص حيث أن هذه المميزات تفيد الحامل أيضًا بجانب ما سنذكره في الفقرة القادمة.

لمعرفة المزيد عن فوائد الموز للحامل في الأشهر الأولى يمكنكم متابعة هذا الفيديو.

فوائد الموز للحامل

بعد التعرف على الفوائد العلاجية التي تُميز فاكهة الموز عن غيرها، يمكنكم الآن معرفة فوائد الموز للتخلص من أعراض الحمل المُزعجة المصاحبة للمرأة الحامل سواء في الأشهر الأولى أو الشهور الأخيرة، وأيضًا أهمية ذلك للجنين، وتتمثل في كلٍ من:

  • الموز يقلل من نوبات الغثيان التي تصيب المرأة الحامل في الشهور الأولى.
  • يحتوي الموز على مادة التربتو فان وهي المعروفة بدورها البارز في محاربة الاكتئاب والاضطرابات العاطفية التي غالبًا ما تتعرض لها الحامل في البداية.
  • الموز يعمل على التخفيف من حدة التورم هذا الأمر الذي يعد عرض هام من أعراض الحمل، والذي يصيب الحامل في القدمين أو اليدين أو مناطق أخرى بالجسم.
  • الموز يساعد الجنين على صحة تكوين الخلايا العصبية في الشهور الأولى.
  • يعمل على خفض مستوى الدم ويتوجب تناوله في الشهور الأخيرة من الحمل للوقاية من مرض تسمم الحمل.
  • مضاد لحرقة ارتجاع المريء التي تشعر بها أكثر الحوامل في الأشهر الأولى من الحمل.
  • يساعد في تكوين عظام الجنين بشكل صحي.
  • يقي الحوامل من مرض الأنيميا والضعف في حال عدم قدرتها على تناولها كافة الوجبات الصحية المنوط بها والتي تسهم في نمو جنينها.
  • يعطي نسبة طاقة عالية لتحمل الأم أعراض الحمل وقيامها بالأعمال المنزلية على أكمل وجه.
  • يقلل من آلام الظهر وأسفل البطن والذي غالبًا ما يصيب الحوامل في بداية حملهنّ ويساعد على الاسترخاء والراحة.
  • يكثر التبول لدى المرأة الحامل خاصةً في الأشهر الأخيرة بسبب ضغط الجنين على المثانة، وهناك تأتي فائدة الموز الذي يحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم؛ ليساعد الجسم على استرجاع نسب الأملاح التي تغادر الجسم مع كثرة التبول.
  • يُقوي عظام المرأة خاصةً في الأشهر الأخيرة التي تتعرض عظامها فيها للهشاشة؛ لزيادة حجم ووزن الجنين.
  • للحامل التي يزيد وزنها ويرغبنَ في عمل ريجيم صحي دون الإضرار بالجنين بل يفيد الجنين، والموز يعمل على طرد الدهون من الجسم وبه نسبة دهون بسيطة تفي احتياجات الجسم، فهو محارب للسمنة بكافة أنواعها، ولكن يٌفضل تناوله في الصباح يوميًا.
  • يعمل على توازن السوائل داخل الجسم، وتنظيم نبضات الأم والجنين.
  • تناول الموز خلال أشهر الحمل الأخيرة يضمن لكي ولادة الطفل بدرجة حرارة طبيعية.

تعرفي على فوائد الموز في الأشهر الأخيرة والشهر التاسع بالأخص من هذا الفيديو:

فوائد الموز العظيمة للرضيع

هناك أيضًا العديد من الفوائد التي تخص مولودكِ الجديد الرضيع، ففاكهة الموز من أشهى وأغنى الفواكه التي من الممكن إعطائها كوجبة متكاملة للأطفال الرُضع والتي يتم طبخها على شكل سيريلاك.

فلا تحرمي مولودكِ بعد الولادة أيضًا من فوائد الموز العظيمة خاصةً وأنه من الفواكه التي تبني أساسيات الجسم وتساعد على النمو السليم وهو ما يحتاجه طفلكِ في هذا العمر، إليكم بعض الفوائد:

  • يحسن من القدرة الدماغية ويساعد الطفل على حب التعلم والاستطلاع.
  • يعمل على التخلص من الإمساك والإسهال أيضًا لتنظيمه حركة الجهاز الهضمي.
  • يعطي الطفل القيمة الغذائية التي يحتاجها في هذه الفترة من تقوية العظام وأجهزة الجسم.
  • خافض لدرجة الحرارة.
  • يمكنك إعطائه كعلاج طبيعي إذا أصيب بالحمى أو البرد، ولكن تجنبي عمل سيريلاك من الموز المنقط الأسود.

فوائد الموز للأطفال الرُضع.

الآثار الجانبية للموز التي تؤثر على الحامل

ولكن هناك بعض الآثار الجانبية التي قد تنتج عن تناول الموز وتتلخص في الآتي:

  • إذا كانت الحامل مريضة بمرض السكري فلا يصح لها بتاتًا تناول الموز بكثرة؛ نظرًا لاحتوائه على نسب عالية من السكر مقارنةً بالفواكه الأخرى.
  • تناول الموز المنقط الأسود يسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي ويسبب إسهال مما يترتب عليه فقد لنسبة الأملاح والسوائل في الجسم؛ لذا يجب انتقاء الموز الأصفر الخالص.
  • على العكس لا ينصح بتناول الموز الأخضر وهو الموز الغير ناضح حتى لا يتسبب في الإمساك وإبطاء وظيفة الجهاز الهضمي.
  • إذا كانت الحامل مصابة بمشاكل في الكليتين فلا ينصح بتناول الموز؛ لأن مادة البوتاسيوم الموجودة به تزيد من آلام الكلى لديها.

ويمكنكم معرفة الأضرار والآثار الجانبية لتناول الموز للحوامل، ومن يَحذر عليهم تناوله من خلال هذا الفيديو:

وهنا نكون قد وصلنا لنهاية تعرفنا على أهمية الموز العظيمة للحامل باعتبارها وجبة متكاملة ومتوفرة طول العام ويسهل الحصول عليها، تعرفي على فوائد الموز للحوامل وللجنين وللرضيع وأيضًا للأمهات الجُدد والقُدامى.

قد يعجبك ايضا